التقى ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز في لندن أمس، بعدد من أعضاء البرلمان البريطاني من الأحزاب المختلفة، وجرى خلال اللقاء استعراض علاقات الصداقة السعودية البريطانية في مختلف المجالات، وفرص تطويرها، كما ناقش الجانبان الشؤون الخارجية والتعاون الأمني بين المملكتين، وثمن البرلمانيون البريطانيين دور المملكة الحيوي في المنطقة والتعاون الأمني بين البلدين.

كما أكد البرلمانيون البريطانيون على دور الاقتصاد السعودي، قائلين: «إنه سيوفر للمملكة المتحدة فرص التبادل التجاري بشكل أكبر»، وتطرق اللقاء أيضًا إلى رغبة السعودية في التوسع بالتعاون في مجالات الصناعة والاستثمار كأكبر شريك للملكة المتحدة في التبادل التجاري بالشرق الأوسط، وأكد الجانبان على أن تعزيز العلاقة بين البلدين سيخلق فرصًا قوية في نطاق واسع من المجالات في مجالات التعليم والصحة والتدريب، وأشاروا إلى أن «قوة الاقتصاد السعودي قادرة على تعزيز الاقتصاد في المملكة المتحدة وخلق فرص وظيفية متنوعة ببريطانيا عبر التبادل التجاري المتنوع وفرص الصادرات».