أبرم عدد من الجهات الحكومية والخاصة، على هامش ملتقى نظم المعلومات الجغرافية الـ12، الذي تنظمه جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالدمام، اتفاقات؛ تهدف إلى التعاون في استخدام التقنيات الجغرافية، من أجل تطوير الاستفادة بآليات الاستشعار عن بعد، في مختلف التخصصات. وتمحورت الاتفاقيات حول إدخال نظم المعلومات الجغرافية في تعاملاتها المرتبطة بالتقنيات الجغرافية، مع التركيز على تطبيقاتها في المجالات الصحية والبيئية والأمنية والعقارية وتطوير التقنية باستخدام الأقمار الصناعية.

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بجامعة الامام عبدالرحمن بن فيصل المهندس، طفيل اليوسف أن عدد الجهات المشاركة في المعرض 30 جهة حكومية وخاصة، قدمت تطبيقات وخدمات في نظم المعلومات الجغرافية في حقول الأمن العام والمدن الذكية والتخطيط العمراني وشبكات الكهرباء والاستشعار عن بعد والتصوير، بالإضافة إلى شركات متخصصة في تحليل صور الاقمار الصناعية والتصوير الجوي والخرائط الرقمية.