استشعارًا من المديرية العامة للسجون لمسؤولياتها ضمن المنظومة الأمنية التابعة لوزارة الداخلية في حفظ الأمن المجتمعي وترسية دعائمه، فقد أخذت على كاهلها إدارة عملية إعادة تأهيل الجانحين من خلال برامج تأهيلية وإصلاحية تنفذها مباشرة، أو بالتعاون مع الجهات الحكومية والأهلية؛ حيث قامت «المدينة» بجولة داخل إصلاحية محافظة جدة لرصد البرامج المقدمة للنزلاء، البالغ عددهم أكثر من 4000 آلاف نزيل، يحظون بالرعاية والاهتمام، ويجدون الدعم والتشجيع للانخراط في البرامج الرياضية والثقافية والترفيهية، إضافة إلى التخصصية في المجالات التعليمية والتدريبية والمهنية بعدة تخصصات مختلفة.

وقد أعدت المديرية العامة للسجون لهذا التحول إصلاحيات متطورة مجهزة بالخدمات والبنى التحتية كافة، التي تعينها في أداء هذه الرسالة؛ حيث أوجدت المرافق التعليمية والتدريبية والصحية داخل السجون لتشهد مع بزوغ شمس كل يوم عملية تصحيح لمسار كل من زلت به قدمه، واقترف جرمًا بحق نفسه أو مجتمعه أو وطنه.

إصلاحية جدة لم تكُ تحمل سمات السجن بمفهومه التقليدي بل كانت أشبه بمجمع سكني مجهز بالخدمات كافة تجولنا بها، فأذهلتنا الصورة فوثقناها بوميض الكاميرا بيئة العمل منظمة ونظيفة والخدمات متطورة برامج التأهيل والإصلاح والتوجيه الفكري والمعنوي، لم تك حاضرةً فقط في أرجاء المكان، بل تعدت أسواره لتزهر مخرجاتها في الملتقيات والفعاليات خارج الإصلاحية.

حيث شاركت إصلاحية جدة في ملتقى مكة الثقافي بمبادرة أطلق إبداعك، التي تضمنت ثلاث مسارات رئيسة هي الفنون والرياضة والتعليم والتدريب؛ حيث تستهدف الخطة استفادة 400 نزيل في مرحلتها الأولى هذا، وقد أثمرت هذه الخطة عن مشاركة أكثر من 300 نزيل في البرنامج الدوري الرياضي للنزلاء.

كما التحق ما يزيد على 30 نزيل في الأنشطة الفنية والحرفية في الهوايات والأنشطة الفنية بجميع أنواعها، كالرسم والنحت والنجارة الفنية، إضافة إلى تجهيز ورشة للخياطة والتي تضم 45 نزيلًا يقومون بإنتاج ما متوسطه 200 بدلة نزيل في اليوم الواحد، يتم توزيعها على جميع إصلاحيات وسجون منطقة مكة المكرمة؛ حيث تم توفير 40 مكينة خياطة منها 30 مكينة لخياطة الملابس وعدد 10 ماكينات لعملية حبكة الملابس التي يتم خياطتها داخل القسم.

كما قامت إدارة إصلاحية جدة بتجهيز مكتبة ثقافية تحوي أكثر من 12000 كتاب في مختلف التخصصات؛ لتغطي الاهتمامات الفكرية والأدبية والثقافية كافة للنزلاء، وكذلك فقد بلغ عدد النزلاء الملتحقين بالتعليم العام بجميع مراحله 134 نزيلًا، منهم 29 نزيلًا التحقوا بتعليم محو الأمية، وعدد 41 نزيلًا كانوا قد التحقوا بالمرحلة المتوسطة، وعدد 64 نزيلًا بالمرحلة الثانوية، إضافة إلى التحاق 126 طالبًا نزيلًا في المرحلة الجامعية في كليات الاقتصاد والإدارة والآداب والعلوم الإنسانية والاتصال والإعلام.

من جهته أوضح المقدم فايز الأحمري مدير الإدارة العامة لإصلاحية جدة، بأن المديرية العامة للسجون تهدف إلى إصلاح النزيل وإعادته إلى المجتمع كفرد صالح يعين نفسه، ويساعد الآخرين، ومن هذا المنطلق تكللت جهود الإصلاحية بجدة في تطوير وتحسين عجلة الإصلاح، من خلال أقسامها، وتحاول جاهدةً في إصلاح النزلاء من خلال العديد من البرامج التأهيلية والإصلاحية والفكرية.

أوضح الرائد صالح العييدي مدير شعبة الإصلاح والتأهيل بإصلاحية جدة، بأن البرامج في الإصلاحية تبدأ من الساعة 7 صباحًا وحتى الساعة 9 مساءً، وتتنوع البرامج المقدمة للنزلاء ما بين ثقافية ورياضية وتعليمية للنزلاء كافة البالغ عددهم 4 آلاف نزيل، مشيرًا إلى وجود قسم للتدريب والتعليم يضم مراحل التعليم العام الثلاثة الابتدائي والمتوسط، إضافة إلى التحاق عدد من النزلاء بمرحلة التعليم الجامعي بجامعة الملك عبدالعزيز في كليات الآداب والعلوم الإنسانية والاقتصاد والإدارة وإدارة الأعمال.

وأشار الرائد العييدي بأن البرامج تشمل أيضًا برامج خاصة بالتخصصات المهنية مدتها 3 أشهر، إضافةً إلى تهيئة قسم للحاسب الآلي، وآخر خاص بفنون الرسم والنحت والجداريات والجبس ومشغل خاص للخياطة، جميعها تهدف إلى تعزيز التغير في نفوس النزلاء ليكونوا عناصر فاعلة وصالحة في المجتمع، بعد قضائهم محكوميتهم وخروجهم.

5 أقسام تخصصية ومهنية

قال المهندس يوسف الغامدي وكيل المعهد الصناعي للتدريب بالإصلاحية، أنه بالتعاون مع المديرية العامة للسجون، ممثلة في إدارة سجون منطقة مكة المكرمة تم افتتاح المعهد مع بداية الفصل التدريبي الحالي بعدد 5 أقسام تخصصية ومهنية تدريبية، وهي التمديدات الصحية وميكانيكا السيارات والنجارة العامة والكهرباء الإنشائية واللحام. وأشار المهندس الغامدي مع ازدياد الرغبات لافتتاح أقسام جديدة، وبعد التعاون مع إدارة التأهيل والإصلاح بسجون المنطقة وإدارة سجن الإصلاحية ومساعدتهم تم افتتاح قسمين إضافيين، هما الحاسب الآلي وصيانة الهواتف الجوالة؛ حيث أسهما في ارتفاع أعداد الملتحقين بالمعهد من 81 متدربًا إلى 105 متدربين، مشيرًا إلى أنه سيتم مع الفصل التدريبي في العام المقبل فتح قسمين جديدين، هما التكييف والتبريد والخياطة، وهذا سيزيد من نسبة المتدربين الملتحقين بالمعهد؛ ما سيُسهم في تحقيق الأهداف المرجوَّة من برامج التأهيل والإصلاح.