انتقدت الناشطة الحقوقية هدى السلطان تعامل حارسات الأمن والقائمات على استقبال الطالبات بفرع جامعة ام القرى بالزاهر وذلك لعدم توفير القاعات المكيفة لهن في ظل الحرارة العالية، وقالت السلطان التي تواجدت بالجامعة وقت انفعال الطالبات داخل حرم الجامعة إنها رصدت عددا من الملاحظات على القائمات على استقبال الطالبات وحارسات الامن منها التعامل بلغة فوقية وعدم اعطاء الطالبات الفرصة للحديث اضافة الى ان الطالبات كن تحت درجة حرارة وصلت (43) درجة ولم توفر الجامعة لهن قاعات مكيفة يسترحن فيها ريثما يهدأن من انفعالهن.
وطالبت السلطان بأن يكون هناك نوع من المرونة في التعامل مع الطالبات اللاتي جاء بعضهن من خارج مكة المكرمة وقد ظهرت علامات التعب والارهاق على وجوههن اضافة الى حالات من البكاء انتابت البعض عندما تفاجأن بعدم وجود مقاعد شاغرة.
واعربت عن أملها في ان يكون لدى القائمات على استقبال الطالبات المرونة والتعامل معهن بدون فوقية.