شاركنا الآن .... هل تقوم بالفحص الطبي الشامل بشكل دوري للتأكد من خلوك من الأمراض؟

مها اليزيدي: أرفض الترشح لمجلس إدارة أدبي الجوف فالوضع في المنطقة أصعب من أي مكان

خيرالله زربان - جدة
الإثنين 06/06/2011
أعلنت المحاضرة بقسم التاريخ والحضارة بكلية التربية بجامعة الجوف ورئيسة اللجنة الثقافية والنسائية بنادي الجوف الثقافي الأدبي سابقًا الدكتورة مها بنت سعيد اليزيدي أنها لن ترشّح نفسها لعضوية مجلس إدارة أدبي الجوف ولن تصوّت لأنها تجربة فاشلة -على حد قولها-.
وقالت لـ «المدينة»: «سيكون عملنا -بإذن الله- في إطار اللجنة النسائية في حال انتخاب رئيس جديد لمجلس إدارة النادي وتغيير المبنى الحالي وإعطاء اللجنة النسائية حقها الكامل بدون تجاهل»، وأضافت: «كما هو معروف فإن اللجنة النسائية بالنادي الأدبي تقوم بعمل يوازي عمل باقي اللجان الثقافية في النادي، ولكن وللأسف الشديد اللجنة النسائية بنادي الجوف الأدبي تفتقد أشياء كثيرة وغير مفعلة سوى اسميًّا، حيث إن أغلب الفعاليات والأنشطة لا تحظى بالحضور سوى من أعضاء النادي أو الأقرباء، فظاهرة عزوف النساء أو الناس عمومًا عن نادي الجوف الأدبي لها أسباب أهمها سياسة رئيس مجلس إدارة النادي الحالي، والذي لم يكن مباليًا بذلك».
ورفضت الدكتور مها اليزيدي فكرة ترشيح المرأة نفسها بشكل عام في انتخابات المجلس، وقالت: «أنا ضد هذه الفكرة الآن ولاحقًا لأن الأندية الأدبية في حاجة إلى إدارة الرجل وهو أقدر منها وسينجح في حال راعى الله سبحانه وتعالى وراقبه سرًّا وعلانية، وأمّا في منطقة الجوف فالوضع أصعب بكثير من أي مكان، حيث ثقافة المجتمع وعاداته وتقاليده، وأي تجربة لذلك ستكون فاشلة لأن الأساس ضعيف من حيث خلفية الأنشطة الثقافية النسائية لنادي الجوف، وحدوث بعض المشكلات سابقًا التي تسبّبت في سمعة نادي الجوف، وبالتالي خوف النساء وأولياء أمورهن من الانضمام إلى النادي، والمشاركة حتى بالحضور، ولكني أرى أن المرأة الجوفية قادرة على الإبداع والمساهمة والمشاركة في حال تحسّنت ظروف نادي الجوف الأدبي ونحن متفائلون جداً بهذه الانتخابات».
خيارات الحفظ والمشاركة أرسل إلى تويترأرسل إلى فيس بوكأرسل إلى جوجلحفظ PDFنسخة للطباعةأرسل على البريدQrCode

خيارات عرض التعليق

إختيار الطريقة التي تفضلها لعرض التعليقات، ثم اضغط على "حفظ الإعدادات" لتفعل التغيرات.
6

اشكرك دكتوره مها اليزيدي ع الترشيح الجريء وهاذي عادتك دائما ( الصراحه )
با الفعل وضع المنطقه مضطرب والنادي الادبي ب الجوف احدث بلبه ولفت الانظار...
والاصوات التي علت ضده عكست تفكير اهالي المنطقه مع الاسف
وبما انهم وضعو لجنه نسائيه لابد يكون لها صداها ولايكون تواجدها شكلي فقط ...اما الممبنى حدث ولا حرج ..ان شاء الله يستجيبون المسؤلين مع الرئيس الجديد
با التوفيق لك يا دكتوره ويارب تعملين الي بنات الجوف ماعملوه

5

الدكتورة مها لم تتكلم باساءة عن المنطقة بل على العكس وضحت في تصريحها اهمية احترام عادات المجتمع وتقاليده وتخصيص مبنى مستقل لنادي الجوف الادبي والاهتمام باللجنة النسائية
كما ذكرت ان الرجل اقدر في ادارة الاندية الثقافية وان المرأة الجوفية قادرة على الابداع لو تحسنت ظروف النادي الحالية
شكرا دكتورة على هذا الكلام الرائع موفقه

4

على أي أساس تقولين عن المنطقه هذا الكلام
نحن لا نقبل منك أبداً
لحم كتوفك من خير المنطقه وأهلها

3

نشكر الدكتورة مها على تصريحها الجرئ نحن معها . الفكرة السائدة هي الاختلاط فلو استقل القسم النسائي لا أعتقد بأنه سيلاقي اي عزوف ، سوف ينجح لأنه بالنهاية سيراه الجميع كأي أدارة نسائية مستقلة كالمدرسة والجامعة وعلى أقل تقدير كالحديقة النسائية عزف عنهاالجمهور النسائي في البداية ولكنها بحنكة رئيسها تقدمت و استقبلت جمهورها النسائي ونجحت نجاحا يستحق التقدير.

2

دكتورة مها تشكرين على هذا المقال الجميل والصادق الناس في ديرتنا لا تثق بالنادي لأن ريئس النادي لا يقوم بأي نشاط يخدم المنطقة كلها مجاملات وهياط فاضي وهو النادي خاوي من أي مثقف ولازم ننتخب رئيس جديد الناس متفقه عليه ويمد جسور الثقة بين النادي والمجتمع دكتورة مها نتحتاج لمثل صوتك الصادق

1

سلمت يدك على التصريح الجرئ ياااااااااااااالدكتورة : مها اليزيدي
نحن بحاجة الي الصراحة والصدق في العمل والمصداقية .

أخبار الساعة

             
حول المؤسسة   الإدارة والتحرير   إصدارات المؤسسة   الاشتراكات الورقية   استوديو المدينة   أندرويد   آيباد وآيفون   تواصل معنا