«ألم وأمل».. اليوم بجدة

خيرالله زربان - جدة
الأربعاء 09/11/2016
ستكون الفرصة متاحة أمام محبي الفن التشكيلي اليوم للوقوف على تجربة فريدة للفنانة أمل بنت محمد القحطاني في تطويع معاناتها مع مرض السرطان، لتصبح ثيمة جمالية وإبداعية، تقدمها في معرض شخصي بعنوان «ألم وأمل»، ستحتضنه صالة رؤى الفن بوسط جدة التاريخية، ويفتتحه مدير فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة مكة المكرمة محمد عبدالله العمري..
(30) لوحة وضعتها أمل» في فضاء الصالة بانتظار الزوّار، جسّدت فيها بالفراشة واللون معاناتها مع السرطان الذي أصيبت به قبل سنوات، ومكثت للعلاج مدة خمس سنوات، حتى منّ الله عليها بالشفاء، فجاءت اللوحات سيرة لهذا العناء، وتجسيدا لحلم الشفاء..
وتعود تفاصيل القصة التي ترويها المريضة بالسرطان، حينما أخبرتها طبيبة الأورام بإصابتها بمرض السرطان، وأن لديها خمس سنوات لتعيش مما أفقدها الوعي لثواني، وبدأت في إعادة ترتيب أولوياتها، والتفكير في أطفالها الصغار ووالديها، مؤكدة أن إيمانها بالله ثم ثقتها في نفسها رسم لها ملامح جميلة عبرت عنها من خلال الريشة وتجلت في هذا المعرض.
خيارات الحفظ والمشاركة أرسل إلى تويترأرسل إلى فيس بوكأرسل إلى جوجلحفظ PDFنسخة للطباعةأرسل على البريدQrCode
أخبار الساعة

             
حول المؤسسة   الإدارة والتحرير   إصدارات المؤسسة   الاشتراكات الورقية   استوديو المدينة   أندرويد   آيباد وآيفون   تواصل معنا