المدينة - جدة

متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا، رحل أمس الخميس، الموسيقار والملحن السعودي طلال باغر عن عمر ناهز 65 عامًا. وأعلن ريان نجل الملحن باغر الخميس، وفاة والده، مبيناً في تغريدات بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بأن العزاء سيكون عبر الرسائل أو الاتصال فقط، وذلك نظرًا للظروف الحالية بسبب جائحة كورونا.

ونعى ريان ابن الملحن الراحل، وفاة والده بكلمات مؤثرة، قائلًا «بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى أنعى والدي وحبيبي وروحي طلال محمد باغر». وواصل ريان باغر نعيه، في منشور له عبر حسابه الشخصي بموقع تويتر، قائلًا «أشوفك في الجنة يا أبويا». وتابع «إنا لله وإنا إليه راجعون» ، اللهم ارحمه رحمة واسعة واجعل مثواه الجنة وأكرم نزله، واختتم نعيه بالقول «نظرًا للظروف الحالية بسبب وباء كرونا سيكون العزاء عبر الرسائل والاتصال فقط».

ونعى الراحل العديد من الفنانين والموسيقيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ونشر بعضهم صورًا تجمعهم به، داعين له بالرحمة والمغفرة. وكتب محمد عبده في تويتر»فقدت صديقًا حميمًا وأخًا عزيزًا». بينما عبر عبادي الجوهر عن حزنه لوفاة الفقيد بوضع صورة للراحل مع كتابة «أنعى أخي وصديقي». وكتب عبدالمجيد عبدالله «رحمة الله عليك يا طلال، أحد الرموز الفنية، اللهم أكرم نزله».

أخبار ذات صلة

الموسيقار طلال باغر في ذمة الله
«كورونا» يحرم تشيلي من فيدال أمام الأرجنتين


ويعد الملحن طلال باغر، أحد الأسماء المهمة في المشهد الفني السعودي على مدى سنوات، وتغنى بألحانه مجموعة من الفنانين العرب، كما كان يرأس لجنة الموسيقى في جمعية الثقافة والفنون بجدة. ولحن باغر الكثير من الأعمال المميزة لفنانين سعوديين وعرب من أبرزهم طلال مداح ومحمد عبده وعبادي الجوهر وعبدالمجيد عبدالله وديانا حداد وغيرهم.

ورافق باغر العديد من الفنانين في مشوارهم الفني الطويل، وكون مع أصوات خليجية وعربية وسعودية ثنائيات لا يمكن أن تنسى، كان أشهرها مع رفيق رحلته الفنية الأستاذ اسعد عبدالكريم، حيث كون ثنائيًا جميلًا، وقدما الأغنية من خلال أصوات عربية تغنت لهم، وقدمت العمل السعودي للعالم العربي.