وجه مدير عام المديرية العامة للشئون الصحية بمنطقة عسير الدكتور عبدالله بن محمد الوادعي المستشفيات والمراكز الصحية باستنفار كافة طاقاتها بعد موجة الغبار التي اجتاحت المنطقة .
وكانت أقسام الطوارئ والعيادات بمستشفيات ومراكز الرعاية الصحية بمنطقة عسير قد استقبلت حتى الساعة الثانية من ظهر اليوم أكثر من (1600 ) حالة على إثر موجة الغبار التي اجتاحت المنطقة .
وأوضح الناطق الإعلامي بصحة عسير سعيد بن عبدالله النقير أن عددا من الحالات تم تنويمها والبقية تم معالجتها وصرف الأدوية اللازمة للمتضررين من الموجة .
وطالب النقير الجميع بضرورة ملازمة منازلهم وتجنب رياح الغبار والأتربة الناعمة التي تعد المهيج الأول للحساسية مع استخدام الأقنعة الواقية وإحكام إغلاق نوافذ المنزل وتنظيفه بشكل جيد من آثار الغبار بعد العواصف الترابية .