نظم قسم الاعلام بجامعة الملك عبد العزيز محاضرة بعنوان « التخطيط ورسم الاستراتيجيات لتجاوز الأزمات « لطلاب شعبة العلاقات العامة مؤخراً قدمها كريم عبودة مدير العلاقات العامة بشركة «ميماك أوغلفي»، أوضح خلالها كيفية التخطيط السليم، ورسم الإستراتيجيات الإعلامية لتجاوز الأزمات والكوارث التى تواجه المجتمع، وشدد على ضرورة التكامل والتعاون بين المنشأة ومستشارها الإعلامي وتوحيد الخطاب الإعلامي للخروج من أي أزمة. واكد على اهمية إرساء قواعد ثابتة من الحقائق والمعلومات المقنعة التي بإمكانها تحويل المواقف المعارضة والاتجاهات السلبية الى مواقف أكثر اعتدالاً، تتوافق مع مضامين الحملات الإعلامية والجهود الأخرى الرامية لكسب تأييد الرأي العام لها. من جانبه أشاد المشرف علي برنامج التدريب العملي لقسم الإعلام بجامعة الملك عبد العزيز الدكتور أحمد العيسى بالمحاضرة التي تناولت قضايا مهمة لطلاب العلاقات العامة. مبيناً أهمية التخطيط ورسم الإستراتيجيات ودورها في تجاوز الأزمات في عالم تتسارع فيه خطى التطور يوماً بعد يوم. وأكد على الأهمية القصوى لعلم العلاقات العامة وقدرته على تخطي الكثير من الصعاب التى تواجه المجتمعات.