قام رئيس مجلس إدارة المؤسسة الأهلية للأدلاء الدكتور يوسف حوالة بزيارة للحجاج المنوّمين بمستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة، رافقه نائبه محمد علي بن إسماعيل مصلوخ، واطمأن حوالة على الحجاج المنوّمين، واستمع من أطباء المستشفى عن أحوال الحجاج الصحية، فيما قدم الزهور والهداية التذكارية لكل مريض، وقال إن المؤسسة تقوم بمتابعة الحجاج المرضى وذوي الحاجة والظروف الخاصة، وإنهاء إجراءاتهم مراعاة لظروفهم ومتابعة أوضاع الحجاج من خلال مكاتب الخدمة الميدانية والجولات الميدانية التي شملت جولات ميدانية مكثفة ومتواصلة لمحطات المغادرة والمجموعات السكنية، وخدمات إرشاد التائهين.

ونوه الدكتور حوالة بالنجاح الذي تحقق -بحمد الله- لخطة المؤسسة في الموسم الأول لحج هذا العام حتى الآن والذي يعود الفضل فيه لله، ثم لما هيأته حكومة المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد الأمين -حفظهما الله- ودعم صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن ماجد بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج بالمدينة المنورة ومتابعة معالي وزير الحج الدكتور بندر حجار.

من جهته أكد الدكتور شحات أن مستشفى الملك فهد يقدم قصارى جهده لتقديم أعلى معدلات الرعاية الصحية لضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام زوّار مسجد نبيه عليه أفضل الصلاة والسلام بتوجيه مباشر من معالي وزير الصحة، ومتابعة مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، مبينًا أن حالة الحجاج المنومين بالمستشفى في معظمها مطمئنة.

هذا وقد عبر الحجاج المرضى عن بالغ شكرهم لخادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على توفير وتيسير سبل أداء فريضتهم وشكرهم وتقديرهم للرعاية التي أحيطوا بها، والتي امتدت لتشمل المرضى الذين حظوا بالرعاية الطبية والعلاجية منذ قدومهم.