يودع لاعب الهلال والقادسية والخليج الاسبق عبدالله الشريدة اليوم ملاعب كرة القدم رسميا من خلال اللقاء الودي الذي يجمع الهلال مع الاهلي المصري على ستاد الملك فهد الدولي والذي يدخله فريق الهلال في ظل غياب مجموعة من لاعبيه الدوليين امثال نواف العابد، سالم الدوسري، ياسرالقحطاني، سلطان البيشي، سلمان الفرج، ياسر الشهراني الموجودين مع المنتخب الوطني في دورة الخليج بالبحرين او بداعي الاصابة فضلا عن اللاعبين الاجانب ويسلي وعادل هيرماش، في حين يدخل فريق الاهلي المباراة بكامل نجومه بسبب توقف المسابقات المحلية في مصر ويعمل الفريق بقيادة حسام البدري على الاستفادة من المباريات الودية لرفع المعدل اللياقي والجاهزية من اجل خوض المنافسات القارية.

عودة الثنيان والنعيمة والدعيع للملاعب

المباراة التي ستبدأ في الساعة السابعة والربع مساء ستشهد عودة النجوم الدوليين السابقين صالح النعيمة، محمد الدعيع، يوسف الثنيان الى الملاعب لمشاركة زميله عبدالله مناسبة تكريمه والذي سيحضره كذلك عدد من اعضاء شرف الهلال وبعض الشخصيات الرياضية، ولاعبون اخرون من الخليج دعاهم الشريدة لهذه المناسبة.

15 ألف تذكرة لجماهير الأهلي

السفارة المصرية بالرياض التي احتفلت بفريق الاهلي منذ وصوله امس للرياض طلبت من اللجنة المنظمة توفير 15 الف تذكرة للجماهير المصرية لحضور المباراة من اجمالي 60 الف تذكرة جرى طبعها، وبدء في بيعها منذ مساء امس في منافذ متعددة وتستكمل اليوم في ستاد الملك فهد الدولي الذي يستضيف المباراة.



الهلال.. الشريدة.. والألقاب

الهلال وزعامته لآسيا لم تكن بسبب قوة الفريق وكثرة النجوم المتعاقبة على هذا الكيان العظيم ولا بسبب روعة رؤسائه وتضحية أعضاء شرفه ومؤازرة جماهيره الغفيرة فحسب، فللهلال منهج مميز وطريقة تعامل فريدة مع الآخرين فما بالكم بمنهجه مع أبنائه والمخلصين له؟! فالوفاء والنوايا الحسنة والتثمين والتكريم كلها معايير تدل على العظمة والكبرياء والشموخ ولا تتوافر سوى في الهلال منبع الأصالة والصفات النبيلة.

فاللاعب عبد الله الشريدة ومنذ انتقاله للهلال قبل عشر سنوات وهو محل رضا وإعجاب كافة الهلاليين لأخلاقه العالية ومستواه الفني الرفيع ثم لروحه وحماسه وإخلاصه للشعار الهلالي ليكون نموذجًا فريدا في أن حب الأزرق من أروع ما يكتسبه اللاعب والمشجع الهلالي فيبقى المحب أسيرًا للشعار الهلالي يخلص ويبذل الغالي والنفيس من أجل استمراريته في مدار الريادة والسيادة والزعامة الهلالية المطلقة على كافة الأصعدة.

اليوم وبعد عشر سنوات كاملة من العطاء الأخاذ للاعب الكبير عبدالله الشريدة مع الهلال يكون نجمنا المحتفى به هذا المساء قد شارك الهلال في تحقيق 18 بطولة رسمية مع الشعار الهلالي بخلاف بطولة ودية كانت أول مشاركته الفعلية مع السيد هلال.

الــشـــريـــدة ... في سطور



ولد النجم عبدالله مبارك الشريدة الدوسري عام 1389هـ وكانت بدايته الكروية مع فريق القادسية بالخبر حيث لعب لها حتى عام 1416هـ عندها تمت مفاوضته وإدارة ناديه للانتقال للصفوف الهلالية رغبة في دعم خط الظهر الهلالي الذي عانى منذ ست سنوات من رحيل نجمه الشهير صالح النعيمة ثم رفيق دربه حسين البيشي فكان اعتزال النجمين الكبيرين بمثابة الضربة القاصمة لعمق الدفاع الهلالي لا سيما وأن خلفهما منصور الأحمد فضل هو الآخر الوداع بعدهما بحوالي سنتين.

وبقي الدفاع الهلالي بدون لاعبي قلب تقليديين حتى جاء عبدالله الشريدة من القادسية مدججًا بالخبرة والممارسة وتسبقه شهادات الكثير من المتابعين على أنه سيكون الحل الناجع لصداع القلب الأزرق!!.

وكانت البداية مع الفانلة الهلالية للنجم الشريدة في مباراة كأس الأمير سلطان بن عبدالعزيز على كأس الخطوط السعودية وحينها فاز الهلال باللقب الشرفي بركلات الترجيح وسجل الشريدة احدى هذه الركلات.

وكانت أول مشاركة رسمية للشريدة ضد فريقه السابق القادسية في كأس الاتحاد السعودي عام 1416هـ وحينها فاز الهلال بهدف يتيم جاء بتوقيع الشريدة نفسه وكان ذلك من نقطة الجزاء!!!.

بعدها توالت مشاركات الشريدة مع الهلال واكتسب ثقة كل الأجهزة الفنية المتعاقبة على الهلال حتى تاريخه وتوج عطاءه بالكثير من البطولات على كافة الأصعدة محليًا وخليجيًا وعربيًا وقاريًا وهذه سلسلة البطولات التي حققها مع الهلال:

- كأس الدوري ثلاث مرات 1416 & 1418 & 1422هـ.

- كأس ولي العهد ثلاث مرات: 1420 - 1423 - 1425هـ.

- كأس الاتحاد مرتين: 1416- 1420هـ.

- كأس المؤسس 1420هـ.

- كأس الخليج للأندية 1418هـ.

- كأس الصداقة مرتين: 1419هـ (كابتن الفريق) ثم عام 1421هـ.

- كأس السوبر السعودي المصري 1422هـ.

- كأس العرب كؤوس 1421 ثم بطولة النخبة في سوريا 1422هـ.

- ثلاثة كؤوس آسيوية (أبطال الكؤوس 1417 أبطال الدوري 1420 السوبرالأسيوي 1420هـ).



شــريـــديــات



* في يوم الجمعة 27 ربيع الآخر 1419هـ رفع الشريدة كأس بطولة الصداقة الدولية الثانية وذلك على استاد مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز بأبها وذلك بعد فوز الهلال على الأهلي المصري بهدف نظيف.

* مثل الشريدة الهلال في عهد إدارات كل من الأمير خالد بن محمد ثم الأمير بندر بن محمد ثم الأستاذ فواز المسعد ثم الأمير سعود بن تركي فالأمير عبدالله بن مساعد وأخيرًا مع الرئيس الشاب الطموح الأمير محمد الفيصل الرئيس الثالث عشر في تاريخ الهلال.

* شارك الشريدة مع الهلال تحت قيادة المدربين هانغيم وجوبير ويردانيسكو وبلاتشي وهولمان والعودة وماتورانا وباكيتا واديموس والعجلاني وصفوت ويوزيك ولوري.