أخضعت لجنة تقييم الأفلام الوثائقية في ملتقى «شباب مكة» 10 أفلام وثائقية قدمت من 4 جامعات.

وتحمل هذه الأفلام الوثائقية التي أعدها طلاب وطالبات بإمكانات متواضعة رسائل اجتماعية حول قضايا المجتمع. وهذه الأفلام المرشحة لمهرجان الأفلام الوثائقية في الملتقى أعدت من قبل طلاب، سوى فيلم واحد قُدم من كلية بن سيناء الطبية قدمته الطالبة نوف العمودي بعنوان «التغيير للأفضل». وقالت معدة الفيلم الطالبة نوف العمودي إنها قدمت مشاركتها في مسابقة الأفلام القصيرة الوثائقية التي تعد تجربتها الأولى ضمن منافسات ملتقى الشباب، لجامعات ومؤسسات التعليم العالي في منطقة مكة المكرمة برعاية الأمير خالد الفيصل، والتي تحتضنها جامعة الملك عبدالعزيز في جدة، لتتنافس ضمن المتسابقين. وأضافت أن الفيلم استغرق عشر دقائق تم خلالها تسليط الضوء على عدد من القيم السلبية الموجودة في المجتمع مقابلة بنظيرها الإيجابي من نفس القيم، واختتمت فيلمها بشخصيات معروفة من المجتمع دعموا قيمهم المتمثلة في مهنهم الإنسانية الأخلاقية والموافقة لتعاليم دينهم.