أهمية عمل القسم
الحملة تستمر3 شهور لاختبار مقاس الكمامات
أول قسم بالمنطقة يعنى بتطبيق قياس الكمامات
القياس الصحيح يحمي العاملين من العدوى التنفسية
لا انتشار للأنفلونزا الموسمية بما فيها الخنازير
لم تسجل أية حالة كورونا العام الماضي


دشن قسم مكافحة العدوى بمستشفى الملك فهد بجدة صباح أمس حملة تستمر لمدة ثلاثة شهور لاختبار مقاس الكمامات الطبية الواقية من العدوى ( Fit test ).
وأوضح الدكتور محمد الغامدى رئيس قسم مكافحة العدوى بالمستشفى أن الحملة تعتمد على اختبار القياس لجميع العاملين
والعاملات في المستشفى على حد سواء. ويعتبر قسم مكافحة العدوى بمستشفى الملك فهد أول قسم بالمنطقه الغربية يعنى بتطبيق قياس الكمامات ويمتلك الكفاءات المدربة على عمل الاختبارات وإعطاء النتائج الدقيقة والمقاس المناسب للممارس الصحي، مؤكدا أن ذلك من أهم الوسائل للتصدي لفيروس كورونا وحصر العدوى.
و أضاف إن اختيار القياس الصحيح للكمامات يحمي العاملين
والعاملات في المجال الصحي من اكتساب العدوى التنفسية مثل الإنفلونزا وكورونا و مرض الدرن وغيرها، وبالتالي يحمي- بإذن الله- من انتشار العدوى داخل المنشأة الصحية، كما أن حماية العاملين يعتبر هدفا مهما جدا من أهداف وزارة الصحة.
وقال: بفضل الله ثم بتطبيق معايير مكافحة العدوى نجح مستشفى الملك فهد في حصر وعدم انتشار الأنفلونزا الموسمية بما فيها انفلونزا الخنازير وعدم تسجيل أي حالة كورونا مكتسبه خلال العام الماضي، و حتى الآن، ولله الحمد.لافتا أن الحملات التوعوية المستمرة للعاملين والعاملات أدت الى تقليص نسبة العدوى بشكل عام في جميع الأقسام.