كشف مصدر في مجلس الضمان الصحي التعاوني لـ «المدينة» أن صلاحية وثيقة تأمين الموظف السعودي بالشركات والمؤسسات تنتهي بانتهاء عقد العمل.
وأوضح أنه لا يحق لصاحب العمل إلغاء وثيقة التأمين الصحي للعامل المتغيب عن العمل «هارب» حتى بعد تقديم ما يفيد إبلاغ الجهات ذات الاختصاص عن هروبه، مبينا أن التأمين لا يلغى لحين انتهاء مدة الوثيقة مشيرًا إلى أن أفراد عائلة العامل إن كانوا غير مقيمين بالمملكة لا يلتزم صاحب العمل بالتأمين عليهم لأن الهدف الرئيس من هذا النظام توفير الرعاية الصحية وتنظيمها لجميع المقيمين في المملكة حسب ما ورد في المادة (1) من نظام الضمان الصحي التعاوني.
وأبان أنه لا يحق لشركة التأمين كذلك إجبار صاحب العمل بالتأمين على أزواج الموظفات العاملات لديه، ولا أبنائهن إلا إذا كانت الموظفة هي المعيل للأبناء.
وقال المصدر: طالما انتهت علاقة عمل الموظف السعودي بالمؤسسة أو الشركة، ينتهي عقد التأمين الصحي المرتبط بعقد العمل. ويتعين على صاحب العمل إثبات انتهاء العقد مع الموظف السعودي بوجود خطاب رسمي يوضح الاستقالة وأصل بطاقة التأمين، والوضع مختلف بالنسبة للموظف المقيم، أما في حال تغيبهم عن العمل لفترة طويلة، وإذا لم يتم فصل الموظف السعودي رسميًا، يظل التأمين الصحي الخاص به قائمًا.