قرّر مجلس إدارة الهيئة السعودية للمهندسين, ابتعاث 100 مهندس لدراسة اللغة الانجليزية في أحد المعاهد المميزة في بريطانيا إلى جانب ابتعاث 50 مهندساً في معهد متخصص في بريطانيا لإكسابهم المهارات والخبرات الضرورية لزيادة فرصهم بالتوظيف .
وأوضح رئيس مجلس إدارة الهيئة الدكتور جميل البقعاوي, أن المجلس قرر ابتعاث 100 مهندس لدراسة اللغة الانجليزية في أحد المعاهد المميزة في بريطانيا لتطوير مهارات التواصل وزيادة فرصة توظيفهم، وابتعاث 50 مهندسًا لبريطانيا في معهد متخصص لإكسابهم المهارات الهندسية العملية التي ستزيد فرصهم للتوظيف ، مشيرًا إلى إطلاق برنامج يعنى بتخصيص مميزات للشركات والمكاتب الهندسية التي تهتم وتوظف المهندسين السعوديين ، وتشمل منح أي مكتب أو شركة 10 نقاط في نظام تصنيف المكاتب الهندسية, الذي عملت عليه الهيئة بالتعاون مع وزارة الشؤون البلدية والقروية، وكذلك منحهم نسخة مجانية من برامج حاسوبية هندسية أصلية تحوي أكثر من 20 برنامجًا عند توظيف كل مهندس سعودي, ويبلغ سعر هذه البرامج حوالي 30 ألف ريال ليحصل المكتب على نسخة مجانية لكل مهندس سعودي باحث عن العمل يتم توظيفه، فيما ستتحمل الهيئة نفقات التأمين المهني للمهندس الذي يتم توظيفه عن طريق تلك المكاتب والشركات .
وأفاد البقعاوي, أنه سيتم تقديم دورات هندسية مجانية للمهندس الذي تم توظيفه لإكسابه المهارات الضرورية، مؤكدًا ضرورة استيعاب أهمية المهندس السعودي القصوى للتنمية، وأن الوطن لن ينهض إلا بأبنائه المهندسين جنباً إلى جنب مع زملائهم من المهن الأخرى، وكذلك التقدير المناسب لهم مهنياً ومادياً .
ورأى أن من يدّعي بأن هناك بطالة للمهندسين فإنه يغالط الحقائق, فالصحيح أن المهندسين السعوديين يعانون من تهميش يؤدي إلى بطالة، والهيئة تسعى للعمل على توظيف المهندسين خاصة حديثي التخرج من خلال سن قوانين تفتح المجال لهم بالعمل وتدريبهم وتطويرهم مجاناً على نفقتها .
وأشار رئيس مجلس إدارة الهيئة إلى أن الشركات والمكاتب التي ستوظف المهندسين السعوديين ستدعمهم الهيئة وتميزهم عن غيرهم من خلال بعض المميزات، منها الاستفادة من دعم (هدف) صندوق تنمية الموارد البشرية, الذي تسعى الهيئة لمواصلة التعاون معهم وإيجاد حلول عملية لتوظيف الباحثين عن عمل.
كما أكد البقعاوي أن الهيئة ستقوم بإعلان قائمة بأسماء تلك الشركات والمكاتب الهندسية التي ستساعد في توظيف المهندسين السعوديين في الموقع الإلكتروني للهيئة، وفي المؤتمرات والفعاليات، إلى جانب تخصيص إعلان صفحة كاملة في مجلة المهندس، مشددًا على أن من يرغب في الالتحاق بهذا البرنامج من المكاتب والشركات يجب أن يوظّف المهندس فعليًا في وظيفة تناسب تخصصه. وأبان أن المجلس قرر أن تتواصل الهيئة مع صندوق الموارد البشرية لإيجاد حلول جذرية و لمنح المهندس السعودي حقه في العمل، كما ستتواصل مع الجهات غير الربحية لتوظيف المهندسين ، والتنسيق مع هيئة المنشئات الصغيرة والمتوسطة لدعم المهندسين الراغبين في الاستثمار، مشيراً إلى أن الهيئة نجحت في الوصول إلى اتفاقية مع أحد البنوك المحلية لدعم المهندسين في المشاريع الصغيرة وسيعلن عنها قريبا .