تجاوز عدد زوَّار المهرجان الوطني للتراث والثقافة في يومه العاشر حاجز الـ(500) ألف زائر وزائرة، وقضوا منذ الساعة الرابعة، وحتَّى الساعة 12 ليلاً، أوقاتًا ممتعةً ومفيدةً، وعاشوا فيها لحظاتٍ مع الماضي الأصيل، واطَّلعوا على تراث المملكة، وإرثها الغنيِّ والمتنوِّع.

أوضح ذلك قائد أمن وحدة وحراسة معسكر الجنادريَّة اللواء عبدالرحمن بن عبدالله الزامل، مشيرًا إلى اكتمال الخدمات التي أسهمت في راحة الزوَّار وسلامتهم، منوِّهًا بجهود إدارة المهرجان ولجانه العاملة، والتعاون الكبير الذي تقدِّمه الجهات الحكوميَّة المساندة.