انطلقت أمس الأول فعاليات الأسبوع الختامي لبرنامج شهر اللغة العربية في الهند الذي ينفذه مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية في عدة مدن بالجمهورية الهندية بعنوان «اللغة العربية في الهند: الماضي والحاضر والمستقبل».

وأوضح الأمين العام للمركز الدكتور عبدالله الوشمي، أن الفعالية تتضمَّن مجموعة من البرامج بالتعاون مع عدد من الشركاء حيث استهل برنامجه العلمي في رحاب الجامعة الملية الإسلامية في نيودلهي بمؤتمر دولي من 10 جلسات علمية يشارك فيها أكثر من 50 باحثًا متخصصًا من مختلف أنحاء الهند، إلى جانب الوفد الأكاديمي السعودي، بعنوان «اللغة العربية في الهند: الماضي والحاضر والمستقبل»، فيما ينفذ لقاءين تدريبيين في مهارات البحث العلمي وتحقيق التراث اللغوي، يقدمهما أعضاء الوفد السعودي المشارك، وهي امتداد لبرنامج التدريب الذي نفذه المركز خلال المدة الماضية في ثلاث ولايات هندية واستفاد منها المئات من معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها.

وأضاف: إن برنامج «شهر اللغة العربية في الهند» الذي يندرج تحت جهود المملكة في خدمة اللغة العربية في أنحاء العالم، خصص ندوة للحديث في هذا الجانب، إضافة إلى حلقات نقاش مفتوحة عن طرائق تدريس اللغة العربية يشارك فيها متخصصون من الجانبين السعودي والهندي.