حذر اللواء جمعان بن أحمد الغامدي مستشار مدير الأمن العام كلا من يشغل عاملا مخالفا أو يتستر عليه، مؤكدا أنه سيتم تطبيق العقوبة بأقصى درجاتها ضده. وأشار في اللقاء الذي عقده أمس وبحضور مدير شرطة منطقة الباحة اللواء علي بن محمد آل هادي ومحافظي المحافظات والمسؤولين وشيوخ القبائل ومعرفي القرى ورجال التعليم والإعلام والثقافة في قاعة الأمير فيصل التعليمية بالباحة، أن هناك مكافآت مالية مرصودة لكل من يبلغ عن مخالف تصل إلى 50 ألف ريال.

وأوضح اللواء الغامدي أن الحملة الوطنية التي دشنها سمو ولي العهد وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز تحت شعار «وطن بلا مخالف» بمشاركة جميع وزارات الدولة والجهات الأهلية والمواطنين، بدأت تؤتي ثمارها من خلال تصحيح ما لا يقل عن 1350 شخصا في الباحة خلال فترة وجيزة.

وطالب اللواء الغامدي من الجميع ألا يتم تشغيل أو تسكين أو التواطؤ مع المخالفين. لافتا إلى خطورة وجودهم من الناحية الأمنية والاقتصادية والصحية والاجتماعية على المجتمع. معتبرا العديد من المخالفين خطرا على الجميع يجب التخلص منه بأسرع وقت ممكن.

وذكر بأن الحملة عالجت العديد من الموضوعات المتعلقة بالاستقدام من حيث تخصيص 30 شركة لتشغيل العمالة بطرق نظامية وبسعر تكلفة اقل، وكذلك توفير التأشيرات للعمالة التي لا تتعارض مع مهن السعودة كالخدم والمزارعين ورعاة الأغنام وعمال الإنشاءات وغيرهم. مبينا أن تهريب العمالة يعد من القضايا الكبيرة في النظام.

وفي سؤال لـ»المدينة» حول العمالة التي تسيطر على محلات بيع المواد الغذائية قال الغامدي: إن الحملة تعالج كل مخالف، وعليهم أن يصححوا أوضاعهم وعلى العمالة المخالفة أن ترحل فورا وتعود إلى بلادها، وإذا رغبوا العمل فعليهم العمل بعقود وتحت مظلة العقود التي أتوا بها وينفذون ما فيها.

حملة «وطن بلا مخالف»

تشارك فيها جميع وزارات الدولة

فوائد أمنية واقتصادية وصحية

واجتماعية

تعالج وضع كل المخالفين

الحملة بدأت تؤتي ثمارها