أكدت المديرية العامة للجوازات أن عقوبة الوافد الذي يعمل لحسابه الخاص «العمالة السائبة» تصل إلى 50 ألف ريال غرامة والسجن مدة تصل إلى 6 شهور. وأوضحت أمس أن العقوبة في المرة الأولى تصل إلى 10 آلاف ريال والترحيل، والمرة الثانية 25 ألف ريال والسجن شهر والترحيل موضحة أن الوافد المخالف المتأخر عن المغادرة بعد إنهاء إجراءات سفره وانتهاء فترة التأشيرة الممنوحة له سيتم إيقاف سجله وتطبيق العقوبات بحقه. وقال العقيد خالد الصيخان مساعد مدير عام الجوازات للشؤون التقنية، إنه لا يمكن لحامل تأشيرة زيارة العودة إلى المملكة بعد مغادرتها إلا بتأشيرة جديدة، ونفى في السياق ذاته فرض رسوم على المرافقين في الزيارات العائلية. وأطلقت وزارة الداخلية مؤخرا حملة وطن بلا مخالف بلغ عدد العمالة المخالفة المستفيدة منها قرابة 600 ألف وافد، بعد تمديدها لمدة شهر. وتتطلع المملكة إلى دعم نظامية العمالة ورفع كفاءتها من أجل الحد من الاستقدام ضعيف الجدوى وذلك في إطار الخطط الجارية لتطبيق رؤية 2030. وتشكو المملكة من خسائر اقتصادية واجتماعية كبيرة نتيجة انتشار ظاهرة التستر التجاري على مدى سنوات طويلة على الرغم من التدابير التي تم اتخاذها على مستويات مختلفة.