أشاد معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، بالتوجيهات المباركة التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- اليوم، والمتمثلة في دعم الشعب اليمني وتعزيز اقتصاده، وذلك عبر إيداع مبلغ ملياري دولار أمريكي كوديعة في حساب البنك المركزي اليمني.

وأكد معاليه، أن من شأن هذه المبادرة أن ترفع المعاناة عن الشعب اليمني من جرائم المليشيات الحوثية، كما تدعم السلطة الشرعية، مجدداً في الوقت نفسه موقف منظمة التعاون الإسلامي الثابت في دعم السلطة الشرعية وحل الأزمة من خلال المبادرة الخليجية، وآليات تنفيذها، ومخرجات الحوار الوطني الشامل في اليمن، بالإضافة إلى قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وخاصة القرار رقم 2216.