شيعت جموع المصلين بجامع الراجحي بمحافظة رجال ألمع بعد صلاة ظهر أمس الأول، جثمان شهيد الواجب وكيل الرقيب عبدالله بن محمد آل زياد الذي استشهد في الحد الجنوبي. وتقدم المصلين محافظ رجال ألمع صالح بن سعد آل فردان، ورئيس مركز الحبيل ناصر بن أحمد آل أحمد وعدد من منسوبي الجهات الأمنية، وأهالي المحافظة.

ونقل المحافظ تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وسمو أمير منطقة عسير إلى ذوي الشهيد، سائلاً الله تعالى أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله الصبر والسلوان.

من جهتهم عبر ذوو الشهيد عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم في ميدان العز والكرامة دفاعاً عن الدين والوطن، سائلين الله عز وجل أن يحفظ لهذا الوطن أمنه واستقراره.

كما شيعت جموع المصلين بجامع عليب بمحافظة الحجرة بعد صلاة ظهر أمس، جثمان شهيد الواجب الجندي أول أحمد بن ابراهيم الزهراني الذي استشهد في الحد الجنوبي. و تقدم المصلين وكيل إمارة منطقة الباحة المكلف عبدالله بن زيد الراجح، ووكيل محافظة الحجرة علي بن عيسى الزهراني وعدد من منسوبي الجهات الأمنية، وأهالي المحافظة.

ونقل الراجح تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - وسمو أمير منطقة الباحة إلى ذوي الشهيد، سائلاً الله تعالى أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله الصبر والسلوان.

من جهتهم عبر ذوو الشهيد عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنهم في ميدان العز والكرامة دفاعاً عن الدين والوطن، سائلين الله عز وجل أن يحفظ لهذا الوطن أمنه واستقراره.