شكلت محافظة جدة لجنة خاصة للتحكيم لـ»جائزة الإبداع»، تضم 18 محكمًا من الكفاءات الوطنية وذوي الخبرة العلمية والمعرفة في مجال التحكيم، وعكفت على دراسة المبادرات المسجلة وعددها 320 مبادرة، وتم اختيار أفضل 24 مبادرة بعد التقييم والفرز والتحكيم من قبل اللجنة لهذه المبادرات، التي تجسد الثروة الفكرية للمبدعين المشاركين في الجائزة بمحافظة جدة.

الجائزة تقام تحت شعار: «كيف نكون قدوة»، وتحظى برعاية ودعم صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، محافظ جدة، وتسهم في الحراك الثقافي والتنموي في المحافظة، وذلك عبر إتاحة الفرصة للمبدعين للمشاركة في تنمية محافظتهم، وتم تصنيف المبادرات إلى 7 مجالات تتمثل في المبادرات التعليمية، والتقنية، والثقافية، والمبادرات التنموية، والمبادرات الأمنية، والمبادرات السياحية الترفيهية، ومبادرات الأفراد، والمبادرات التجارية والاستثمارية، ومبادرات المؤسسات والشركات.

وتهدف الجائزة إلى تحفيز المبدعين، وتبني مبادراتهم، ونشر ثقافة المبادرات بين أطياف المجتمع، إلى جانب تحقيق التكامل التنموي بالمحافظة واستثمار المقومات الثقافية والطاقات الإبداعية، ورفع كفاءة منظومة العمل الثقافي والمعرفي.

يذكر أنه سيقام معرض مصاحب لحفل تكريم الفائزين، وذلك في مركز الملك فيصل للمؤتمرات بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة خلال الفترة من 24 /6 حتى 26 /6 /1439هـ، و»ردسي مول» خلال الفترة من 25 /6 حتى 1 /7 /1439هـ يتم فيه عرض هذه المبادرات لإعطاء الزائرين للمعرض صورًا تجسد الجهود المبذولة للمساهمة في تطوير محافظة جدة.