تتجه الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة لتنفيذ مشروع ضخم، للحفاظ على المياه الجوفية ومياه الآبار، عبر مراقبتها إلكترونيا، ودراسة الوضع الراهن لمخزوناتها عبر تنفيذ عمليات مسح وتقييم شامل لجودة المياه الجوفية، والسطحية، وتحديد موقع الآبار الاختبارية، وتأثير المنشآت والمشروعات الصناعية والتنموية عليها.

وتشمل الدراسة، بحسب المصادر، تحديث مقاييس جودة المياه ووضع إجراءات حماية المياه السطحية والجوفية من التلوث وتأسيس نظام بيانات وطني لجمع وأرشفة جميع التقارير والبيانات والمعلومات وتوريد وتركيب وتشغيل الأجهزة والأدوات الخاصة لعمليات المسح وقاعدة البيانات، وذلك ضمن أهداف مبادرات برنامج التحول الوطني وفي إطار المنافسة العامة.

ويتكون المشروع من مرحلتين تشمل الأولى تحديد مواقع الآبار التي ستستخدم للمراقبة المستمرة لمعرفة مدى جودة المياه الجوفية والسطحية. وكذلك سوف تشمل حفر الآبار الاستكشافية وأخذ عينات المياه السطحية والجوفية من الأحواض المائية والمناطق التي تم حصرها وتعريفها أنها ملوثة.

وكذلك أخذ عينات تربة رسوبية من المناطق التي تم تعريفها أنها ملوثة، بالإضافة إلى تأسيس نظام بيانات وطني للمعلومات والتقارير المتعلقة بجودة المياه الجوفية والسطحية وتحديث المعايير الوطنية لجودة المياه الجوفية والسطحية، وكذلك تشمل هذه المرحلة إعداد الخرائط الخاصة بتحديد مواقع التلوث في الأحواض الجوفية والسطحية و درجة تلوثها.

أما المرحلة الثانية فتهدف إلى تنفيذ خطة رصد المياه الجوفية والسطحية الملوثة التي تم حصرها وتحديدها في المرحلة الأولى من خلال حفر ما قد يزيد عن 1000 بئر للمراقبة وتحديد العناصر والملوثات المطلوب قياسها. وكذلك تأسيس نظام المراقبة والإنذار المبكر الخاص بجودة المياه الجوفية والسطحية وتنفيذ آلية تطبيق مقاييس جودة المياه على جميع الأنشطة والقطاعات واقتراح وتطبيق السُبل التي تحقق الالتزام بآليات ومقاييس جودة المياه.

​14 هدفا للمشروع

‌• دراسة الوضع الراهن لجودة المياه الجوفية والسطحية في المملكة.

‌• تحديد مواقع المسطحات المائية والأحواض الجوفية الملوثة ودرجة تلوثها في مناطق المملكة.

‌• تحديث مقاييس جودة المياه الجوفية والسطحية من التلوث ووضع إجراءات لحمايتها من التلوث.

‌• حفر الآبار الاستكشافية وعددها 50 بئرا وأخذ 2000 عينة مياه سطحية وجوفية و2000 عينة للتربة.

‌• إعداد خرائط التلوث للمياه الجوفية والسطحية وخارطة تحديد مواقع وعدد آبار المراقبة والآبار الاختبارية وتحديد مواصفاتها.

‌‌• تحديد مواقع وعدد آبار المراقبة لمرحلة التشغيل والمراقبة.

‌• تطوير الحلول والخطط المناسبة للحد من تلوث الآبار الجوفية والسطحية وإعادة تأهيلها.

‌• حفر 1000 تستخدم للمراقبة المستمرة لمعرفة مدى جودة المياه الجوفية والسطحية في الأحواض المائية التي تم تحديدها في المملكة.

‌• وضع الحساسات اللازمة لقياس نوعية المياه في آبار المراقبة والمسطحات المائية الملوثة لتنفيذ آلية الرصد الآلي.

‌• ربط المعلومات والبيانات الواردة من آبار المراقبة والمسطحات المائية الملوثة مع نظام البيانات والمعلومات في الهيئة.

‌• اقتراح وتطبيق السُبل التي تحقق الالتزام بآليات ومقاييس جودة المياه.

‌• تطبيق الأدلة الإرشادية ذات الصلة باستخدامات المحافظة على المياه.

‌• إلزام الجهات المعنية باتباع التنظيمات والضوابط اللازمة والأدلة الإرشادية للمحافظة على المياه السطحية والجوفية من التلوث.

‌• تحرير تقارير شهرية لمتابعة تنفيذ المهام وخطة العمل الموضوعة ومراقبة مؤشرات الأداء ومعالجة التقصير إن وجد.