دعا محمد فهد الحمادي، رئيس مجلس الأعمال السعودي المغربي، المستثمرين العرب والأفارقة إلى الاستثمار في المملكة، مؤكدًا أن السعودية أصبحت أرضًا خصبة للاستثمار ولديها المشروعات الاستثمارية العديدة المطروحة ذات المستقبل المبهر.

جاء ذلك بمناسبة زيارة وفد من رجال الأعمال السعوديين في مجلس الأعمال السعودي المغربي إلى المغرب الفترة من 25-30 أبريل الحالي.

وقال الحمادي إن حجم التبادل التجاري بين إفريقيا والعالم العربي شهد نموًا ملحوظًا خلال العقد الأخير، ليصل إلى 6.5% من إجمالي صادراتها، مشيرًا إلى أن صادرات العالم العربي إلى أفريقيا بلغت نحو 5.3%

.

وأكد أن تعزيز التبادل التجاري بين أفريقيا والعالم العربي من شأنه أن يسهم في تعزيز ثقل هاتين المنطقتين بصفة ملموسة في التجارة العالمية، مشيرًا إلى أن التكامل الإقليمي المكثف بين أفريقيا والعالم العربي فيما يتجاوز الاتفاقات التجارية تبشر بخير عميم يخص دعم جهود رامية إلى التنويع والتحول الهيكلي، ويسهم في رفع مكانة أفريقيا والعالم في المشهد التجاري العالمي.

وأشار الحمادى إلى أنه استجابة لضرورة تنويع اقتصاداتها بسبب انخفاض أسعار المواد الأساسية، أصبحت أفريقيا محرك النمو العالمي.