أظهر استطلاع رأى للشباب العربي أن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، جاء على رأس الشخصيات التي ستكون الأكثر تأثيرا على المنطقة خلال العقد المقبل مقارنة بأي مسؤول عربي آخر، ووصف 97% من عينة الاستطلاع الذى أجرته مؤسسة «أصداء بيرسون - مارستيلر» تحت عنوان «عقدُ من الآمال والمخاوف»، ولي العهد، بأنه قائد قوي في هذه المرحلة، وأيد 94 % من الشباب حملة سمو ولي العهد لمكافحة الفساد، وأكد 90% أنه يقود المملكة في الاتجاه الصحيح. وفيما يتعلق بقرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد، أيد 91% من المبحوثين الشباب القرار، معربين عن ثقتهم الكبيرة في ضمان مستقبل الاقتصاد. وشمل الاستطلاع، 16 دولة عربية، وتضمن 3500 مقابلة مباشرة بين عمر 18 و24 عاما، وتوزعت العينة بين الجنسين بنسب متساوية.