لعبت فرنسا المتأهلة بالفعل لدور الستة عشر لكأس العالم لكرة القدم في روسيا على الخروج بتعادل سلبي باهت مع الدنمارك في ختام منافسات المجموعة الثالثة في ملعب لوجنيكي في موسكو اليوم الثلاثاء وهو ما كان كافيا لصعود الفريقين معا للدور الثاني.

وهي أول مباراة تنتهي بالتعادل بدون أهداف في نسخة 2018 بعد مرور 36 مباراة بعدما أراح ديدييه ديشان مدرب فرنسا العديد من اللاعبين البارزين من بينهم بول بوجبا وكورنتين توليسو وبليز ماتودي الذين كانوا يواجهون جميعا خطر الإيقاف لحصولهم على إنذارات.

ولم تهدد فرنسا مرمى الدنمرك التي ظهرت أيضا بلا أنياب واعتمدت على الدفاع للخروج بنقطة وضعتها في دور خروج المغلوب.

وأطلق ألوف المشجعين في الملعب صيحات وصفارات استهجان ضد الفريقين.

وستلتقي فرنسا في الدور المقبل مع صاحبة المركز الثاني في المجموعة الرابعة التي تضم كرواتيا ونيجيريا وأيسلندا والأرجنتين بينما ستلعب الدنمارك مع متصدر المجموعة في دور الستة عشر.