فضلت إدارة نادي الاتحاد التريث وعدم التوقيع مع البرازيلي جوناس لاعب محور فريق فلامينجو البرازيلي، وذلك بعد أن فتحت خط مفاوضات مع الدولي المغربي كريم الأحمدي لاعب محور فينورد الهولندي والذي أكد لناديه أنه يرغب بالانتقال من النادي وخوض تجربة احترافية جديدة، بعد العرض المغري الذي تلقاه من العميد.

ويسعى الاتحاد لضم الأحمدي خلال الميركاتو الصيفي لتعزيز خط الوسط بعد ظهوره بمستوى متميز مع منتخب بلاده في كأس العالم بالمقامة حاليًا في روسيا.

وكان الأحمدي المولود في أونتشيد بهولندا قد بدأ مسيرته الكروية مع فريق تفينتي في 2003 وحتى 2008 ثم انتقل إلى فينورد الذي غادره في يوليو 2012 تجاه أستون فيلا، قبل أن يعود إلى فينورد من جديد في 2014.

علمًا بأن اللاعب يجيد اللعب في خط الوسط الدفاعي والهجومي وهذا ما يرغب فيه المدرب الاتحادي دياز.

الجدير بالذكر أن وكيل أعمال جوناس أصدر بيانًا أمس أكد من خلاله صحة مفاوضات الاتحاد مع موكله وأنها لا زالت مستمرة، وأوضح أن جوناس لم يوقع عقدًا احترافيًا مع العميد حتى الآن، وبالتالي ليس من حق فلامنجو المطالبة بالحصول على حصته من الصفقة.