تشهد المساكن المخصصة لإسكان حجاج بيت الله الحرام في مكة المكرمة هذه الأيام تنافسًا محمومًا بين ملاكها، لتأجيرها خلال موسم الحج، ورُفعت لافتات الإيجار الموسمي على واجهات الكثير من المباني المخصصة لإسكان ضيوف الرحمن في مختلف الأحياء السكنية بالعاصمة المقدسة؛ لجذب بعثات الحج والباحثين عن مساكن لحجاجهم، فيما تتم صفقات تأجير المساكن، وإبرام العقود الخاصة، فضلًا عن تهيئتها وتجهيزها؛ تأهبًا لاستقبال طلائع حجاج بيت الله الحرام الذين سيتوافدون خلال أسابيع قليلة إلى مكة المكرمة.

وأوضح المستشار العقاري، عضو الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين، المحكم التجاري الدولي فواز بدري، أن أسعار تأجير المساكن لحجاج بيت الله الحرام تختلف بحسب السوق، ويؤثر فيها قرب المنطقة للمسجد الحرام والمشاعر المقدسة، والخدمات والمميزات المقدمة في الفنادق ومساكن وفود الرحمن، وحداثة الإنشاء والمظهر الجيد. مشيرًا إلى أن الإيجار في أحياء العزيزية والروضة والششة والنسيم، تتراوح ما بين 2500 إلى 4000 ريال للحاج الواحد في الفنادق الحديثة الإنشاء، بينما تتراوح الأسعار من 800 إلى 2000 ريال للحاج الواحد في المساكن الواقعة في بقية الأحياء. ولفت المستشار بدري إلى أنه في هذه الأحياء تم تأجير عدد من المساكن لبعثات الحج التركية والأندونيسية والباكستانية والبنغلاديشية، إضافة إلى العراق وعدد من دول الخليج، بينما العديد من الفنادق والدور السكنية بمكة المكرمة المخصصة لإسكان حجاج بيت الله الحرام، تعيش حالةً من الإستعداد والتأهب لاستقبال حجاج بيت الله الحرام.

وتوقع «بدري» أن تشهد السنوات المقبلة ازدهارًا كبيرًا في حركة العقار في مكة المكرمة؛ نتيجة للزيادة المتوقعة في أعداد ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين.

800

2000

قرب المنطقة من المسجد الحرام والمشاعر المقدسة

جودة الخدمات الفندقية وتميزها

حداثة الإنشاء والمظهر الجيد

الفنادق الحديثة الإنشاء

بقية الأحياء

2500

4000