عبرت الجماهير الاتحادية عن قلقها، من التصريحات التي أدلى بها مدرب الفريق الكروي الأول بنادي الاتحاد رامون دياز، بعرضه نفسه على الاتحاد الأرجنتيني لتدريب منتخب بلاده، ومطالبته بأن تسند له المهمة، وأن هذه المرحلة مناسبة له لتولي المهمة وبناء المنتخب الأرجنتيني من جديد، وأنه واثق من تحقيق مونديال 2022.

الجماهير عبر مواقع التواصل، طالبت إدارة الاتحاد بتجهيز البديل، في ظل الأسلوب غير الاحترافي الذي بدر من المدرب، وعدم احترامه لعقده مع نادي الاتحاد، وأن الأمر بات واضحا بأن دياز سوف يترك العميد في أي مرحلة كانت، وبمجرد حصوله على عقد يتناسب مع رغباته وأحلامه فإنه سيترك الفريق على الفور.

وشددت جماهير العميد على أن يكون البديل جاهزا من الآن حتى لا يتعرض الفريق لأي هزة مع بداية الموسم.

في المقابل ذهبت شريحة من الجماهير إلى أبعد من ذلك وطالبت بالتفاهم مع المدرب دياز وإلغاء عقده بالتراضي، مؤكدة أن الاتحاد نادٍ كبير ولا يتوقف على دياز، مثمنة في نفس الوقت للمقيرن وإدارته العمل الجاد لإعادة الاتحاد إلى وضعه الطبيعي في واجهة الكرة السعودية والآسيوية.

وعلى صعيد المعسكر فقد واصل اللاعبون تدريباتهم فيما التحق الدولي المغربي كريم الأحمدي بالمعسكر امس الخميس.