يتابع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس لجنة الحج استعدادات الجهات المعنية لاستقبال حجاج بيت الله الحرام للموسم الثاني بعد نجاح خططها في الموسم الأول.. يأتي ذلك وسط توقعات وصول ما يزيد على 50 ألف حجاج السبت تنقلهم أكثر من 1000 حافلة، كما أعلن مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي جاهزيته لاستقبال عودة الحجاج لمن لم يأت للمدينة قبل الحج قادمين من مطار الملك عبدالعزيز بجدة وسط منظومة خدمات متكاملة أعدتها كل الجهات الخدمية في الحج المدنية والعسكرية، كما باشرت المؤسسة الأهلية للأدلاء لتنفيذ خطتها للموسم الثاني بعد عيد الأضحى المبارك، وكذلك فرع وزارة الحج والعامرة بالمدينة بكل الأعمال المتعلقة بالحج لاستقبال ضيوف الرحمن لزيارتهم للمدينة المنورة بإشراف مباشر من إمارة منطقة المدينة المنورة.

من جانبه قال رئيس المؤسسة الأهلية للأدلاء حاتم بن جعفر بالي إن المدينة المنورة تستقبل عودة الحجيج من صباح السبت، ويتوالى القدوم تباعا إلى أن يكتمل وصول كل الحجاج بناء على جدولة الرحلات المغادرة من مكة المكرمة للمدينة المنورة عن طريق مؤسسات الطوافة بناء بمتابعة من وزارة الحج ونحن في المدينة المنورة نستقبلهم في محطة الهجرة والإشراف على وصولهم حتى موقع سكنهم وهذه توجيهات معالي وزير الحج ومتابعة حثيثة من أمير المدينة ورئيس لجنة الحج بالمدينة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان، ومن المتوقع أن يصل للمدينة في الحج الثاني أكثر من نصف مليون حاج هذا بخلاف أول فوج من الحجاج الواصلين للمدينة هم حجاج الداخل والفرادى وحجاج البر وتم وضع نقاط فرز في طريق الهجرة وشارع السلام.