افتتح صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة، اليوم، جسر ونفق طريق الملك عبدالعزيز بمدينة حائل الذي نفذته أمانة منطقة حائل بتكلفة قدرها مائة وعشرة ملايين ريال.

وقال سموه، خلال افتتاح المشروع: إن هناك مشاريع تفتتح اليوم وهناك مشاريع يتم وضع حجر الأساس لها وهذا مصدر فخرنا بقيادتنا الحكيمة وبتكاتف وترابط كل الإدارات الحكومية وتعاون أهالي المنطقة وحبهم وحماسهم لتطوير وطنهم ومنطقتهم، مهنئا سموه الجهتين الفائزتين بجائزة سموه هذا العام وهما أمانة المنطقة والصحة، مؤكداً استحقاقهما نظير ما أنجز هذا العام.

وقال سموه: أراهن على الجهات الأخرى بالمنطقة وأراهن على حائل وأهلها ومسئوليها والمستقبل يحمل معه بإذن الله المزيد والمزيد من العطاء والعمل والإخلاص، سائلا الله بأن يديم هذا الوطن وقيادته وشعبه الوفي وأن تزداد المنطقة تميزاً وإبداعاً في مختلف المجالات.

من جهته أوضح أمين منطقة حائل المهندس إبراهيم بن سعيد أبو رأس أن المشروع يهدف إلى ربط التقاطعات الرئيسة لكل من طريق الملك عبدالعزيز وطريق المدينة المنورة وطريق القصيم مبيناً أن المشروع يتكون من نفق بطول ألف متر يبدأ من نهاية الاستاد الرياضي حتى مبنى الغرفة التجارية الصناعية بامتداد طريق حائل المدينة المنورة بأربعة مسارات في كل اتجاه بالإضافة إلى جسر أعلى النفق بارتفاع سبعة أمتار يخدم القادمين من طريق الملك عبدالعزيز إلى طريق القصيم بثلاثة مسارات بإجمالي طول 650 متراً، كما تم إنشاء جسر أعلى النفق بارتفاع 5,5 متر يخدم القادمين من طريق القصيم إلى طريق المدينة بثلاثة مسارات، كما تم إنشاء فتحة دوران أعلى النفق بارتفاع 5,5 متر يخدم القادمين من طريق المدينة والقادمين من طريق الملك عبدالعزيز.