علمت «المدينة» أن الجهات المختصة لا تزال تحتجز المواطن الذي ظهر في مقطع فيديو منذ أسابيع وهو يتطاول على رجل أمن في العاصمة المقدسة، في الواقعة المتداولة باسم «دق على عمتك». ولا يزال هو وزوجته موقوفين رهن التحقيق لاستكمال التحقيقات في النيابة العامة تمهيدًا لإحالتهما للمحكمة الجزائية. فيما تم استدعاء رجل الأمن للاستماع إلى إفادته.

المتهم عسكري متقاعد رفض تسليم هويته لرجل المرور

ارتكب مخالفة مرورية وقام بالتلفظ على رجل الأمن

طلب من إحدى بناته تصوير الواقعة

أرسل المقطع لإحدى قريباته لتصعيد الموضوع