قال العقيد تركي المالكي، المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، إن التحالف وفر كل التسهيلات لوفد الحوثيين للسفر إلى جنيف. وأضاف المالكي في مؤتمر صحافي، مساء أمس الثلاثاء، أن التحالف اتخذ كل الإجراءات لتأمين الملاحة البحرية من تهديدات الحوثيين. وقال المتحدث باسم التحالف إنه تم اعتراض 6 صواريخ باليستية أطلقت على أهداف مدنية في السعودية مضيفا بأن عددا كبيرا من الصواريخ التي يطلقها الحوثيون يسقط في الداخل اليمني مشيرا إلى أن الدفاعات الجوية اعترضت جميع الصواريخ بعكس ما يزعم إعلام الحوثيين. وعدد المالكي المكاسب الميدانية الأخيرة للجيش اليمني بدعم من قوات التحالف، مضيفا أن محور الضالع سجل اشتباكات عنيفة بين ميليشيات الحوثي والجيش الوطني مشيرا إلى أن الجيش الوطني اليمني والتحالف يعملان على قطع خطوط الإمداد بين صنعاء والحديدة. وكشف التركي أن «ميليشيات الحوثي تواصل تحريك الزوارق المفخخة لاستهداف الملاحة الدولية»، مؤكدا «أننا اتخذنا كل الإجراءات لوقف تهديدات ​الحوثيين​ للملاحة الدولية». وقال»يجب حصول ضغط دولي على الميليشيات الحوثية للمشاركة بجهود الحل السياسي»، كاشفا أن «مديرية الدريهمي محاصرة من كل الجهات وتم قطع خطوط إمداد الحوثيين في المنطقة». وأضاف أن التحالف يواصل إصدار التصاريح للسفن تسهيلا للعمل الإغاثي. كما عرض المالكي صورا وخرائط تظهر مواقع الصواريخ الباليستية للحوثيين. مستطردا: «اتخذنا كل الإجراءات لوقف تهديدات الحوثيين للملاحة الدولية». وقال إن مشايخ قبائل صعدة وعددا كبيرا من القبائل اليمنية يتواصلون مع التحالف مشيرا إلى أن الحوثيين يقومون بتهميش القبائل وسائر المواطنين اليمنيين.