أطلق محافظ المويه قباس بن وصل الله الحارثي اليوم باكورة الجولات الميدانية يرافقه رؤساء الدوائر الحكومية وأعضاء المجلس المحلي وشملت مركز البحرة حيث استمع لتقرير قدمه رئيس المركز سعد بن بجاد الخراصي اشتمل على إحصائيات المركز والقرى والهجر التابع له إضافة إلى أبرز المشروعات التي نفذت والتي تحت التنفيذ وكذلك المشروعات المتعثرة وأسباب التعثر والإجراءات المتخذة حيالها كما التقى محافظ المويه عددًا من الأهالي واستمع لمطالبهم وأبرز احتياجاتهم.

وتوجه الحارثي لمستشفى محافظة المويه متفقدًا أقسامها المتنوعة والتجول في مرافق المستشفى وشاهد ومرافقوه عرضًا مرئيًا عن الخدمات الصحية التي يقدمها المستشفى والمراكز الصحية المرتبطة به وأبرز ملامح التطوير الذي شهدته مرافق المستشفى خلال العام المنصرم 1439 في سبيل تقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين.

واختتم المحافظ الحارثي جولته بالتوجه لبلدية محافظة المويه حيث تجول في مرافق المبنى واستمع لعرض عن مشروعات ومنجزات البلدية بالمحافظة.

وأوضح محافظ المويه قباس بن وصل الله الحارثي بأن هذه الجولات تأتي تنفيذًا لتوجيهات سمو أمير منطقة مكة المكرمة وسمو نائبه -حفظهما الله- والتي تحظى بمتابعة مباشرة منهما، مبينًا أنه سيتم مخاطبة كافة الجهات المعنية بشأن احتياجات الأهالي ومطالبهم ومتابعتها بشكل متواصل، مشيرًا إلى أن الجولات الميدانية مستمرة وفق خطة أعدتها سكرتارية المجلس المحلي تشمل كافة المراكز والقرى التابعة للمحافظة، راجيًا أن تتحقق الأهداف المأمولة من وراء هذه الجولات الميدانية في سبيل الارتقاء بمستوى الخدمة المقدمة للمواطن على كافة الأصعده التنموية، تحقيقًا لروية منطقة مكة المكرمة في بناء الإنسان وتنمية المكان المنبثقة من روية المملكة 2030.