أبرم برنامج كفالة والبنك العربي الوطني اتفاقية التعاون المحدثة الخاصة بتمويل المنشآت متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في مقر الإدارة العامة للبنك بالرياض. وتأتي هذه الاتفاقية في إطار الجهود الرامية إلى تمويل شريحة أكبر من المستفيدين وزيادة نسب تغطية الكفالات وفقاً لصيغ التمويل الشرعية، بما يواكب تطلعات ومتطلبات رؤية المملكة 2030. ووقع الاتفاقية المدير عام لبرنامج كفالة، هُمام عبدالعزيز هاشم، ونيابة عن البنك العربي الوطني رئيس مجموعة الخدمات المصرفية التجارية وتمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة عبدالرحمن بن عبدالله النشوان. وأكد همام هاشم أهمية دور البنوك في تحفيز قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، التي تحسن بدورها من الوضع الاقتصادي بالمملكة، مشيراً إلى رؤية البرنامج في تفعيل التعاون مع البنوك التجارية وقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة بهدف دعم تعزيز واستقرار هذا القطاع من خلال تحقيق معدلات عالية من التمويل.

وتأتي هذه الاتفاقية كإحدى ثمرات خطة تحفيز القطاع الخاص مع برنامج كفالة التي أطلقتها وحدة المحتوى المحلي وتنمية القطاع الخاص، وتتمثل في رفع رأس مال برنامج كفالة للتوسع في تمكين المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وقال النشوان إنه إدراكاً لأهمية قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة كونه محرك عجلة النمو الاقتصادي في المملكة، يعمل البنك على تطوير وتحديث خدماته ومنتجاته وتنويع آليات التمويل عبر مراكز خدمة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تتنشر بمواقع استراتيجية في مدن المملكة.