أكّد رئيس هيئة المساحة الجيولوجية المهندس حسين بن مانع العتيبي بأن اليوم الوطني الثامن والثمانين للمملكة العربية السعودية ذكرى سنوية غالية علينا نستذكر فيها المنجزات التاريخية التي صنعها مؤسس هذه الدولة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن - طيب الله ثراه -، وتوحيد مجتمع المملكة بكافة أطيافه تحت راية التوحيد في وحدة وطنية بفضل الله ثم بفضل حنكة وحكمة المؤسس وسار عليها أبناؤه الملوك من بعده برؤيةٍ حكيمةٍ ونهجٍ قويم .

وأضاف بأن احتفالنا باليوم الوطني يأتي من خلال شعورنا بالفخر والانتماء والحب الكبير لوطننا الغالي تحت قيادة حكومتنا الرشيدة.

ووصف رئيس الهيئة المنجزات العظيمة والخطط التنموية التي رسمها مؤسس هذه الدولة واكمل نهجها ابنائه البررة بانها أسست دولة حضارية قوية جعلتها في مصافِّ الدول المتقدمة فاذا نظرنا حولنا الآن في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - سنجد أن المملكة اصبحت لها ثقلها الدولي وتحضي بالاهتمام والتقدير العالمي.

واستطرد المهندس حسين حديثة بأن الدولة رعاها الله أوجدت بدائل لمصادر الدخل والعائد الاقتصادي وعدم الاعتماد على النفط كمصدر وحيد للدخل الوطني، من خلال رؤية الوطن 2030 التي رسمها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، لتكون المملكة أشد متانةً وأكثر تحديثاً ومواءمة للحياة العصرية لتحقق ما تصبو إليه القيادة الحكيمة من تأمين حياة كريمة للمواطنين وجعل المملكة في مصاف الدول المتقدمة في شتى المجالات.

وبين بان هيئة المساحة الجيولوجية السعودية تسعى للمساهمة في تحقيق الرؤية من خلال مبادرات الاستراتيجية الشاملة للتعدين بالمملكة، إذ تمثل اللبنة الأساس لركيزة التنمية التعدينية المنشودة بما ستتيحه قواعد بياناتها المكانية من معلومات اقتصادية وعلمية لمختلف تطبيقات علوم الأرض.

وختم حديثه بتقديم خالص التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله -، وللشعب السعودي العزيز، بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الثامن والثمانين ".