وقف صاحب السمو الملكي الفريق الركن تركي بن بندر بن عبدالعزيز قائد القوات الجوية الملكية السعودية , على استعداد وجاهزية القوات الجوية المشاركة في المناورات الجوية السعودية التونسية المشتركة والتي ستنفذ منتصف الأسبوع المقبل في تونس.

وأوضح قائد القوة السعودية المشاركة في المناورات العقيد الطيار الركن محمد بن سعيد الشهراني , أنه تم الأنتهاء من مرحلة التحضير لهذه المناورات مؤكدا جاهزية جميع المشاركين من الأطقم الجوية والفنية والإدارية بمتابعة وإشراف من سمو قائد القوات الجوية.

وبين العقيد الشهراني أن هذه المناورات تأتي ضمن الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الدفاع ضمن الخطط السنوية لتدريب القوات المسلحة ، وتهدف إلى دعم أواصر التعاون والعلاقات بين القوات الجوية الملكية السعودية وسلاح طيران الجيش التونسي ، وصقل وتأهيل الأطقم الجوية من طياريين وفنيين بالإضافة إلى تبادل الخبرات في مجال الإمداد والإسناد الفني ، وتطوير المهارات القتالية للرفع من الآداء العملياتي المشترك مع القوات التونسية الشقيقة وكذلك التدريب على تنفيذ العمليات الجوية في بيئة مغايرة ، كما تأتي هذه المناورات لإبراز قدرات و إحترافية وجاهزية قواتنا الجوية.

يذكر أن هذه المناورات الجوية تعد الأولى من نوعها مع الجانب التونسي والتي تستمر لمدة أسبوعين حيث سيتم العمل على الارتقاء بمستوى التنسيق والتخطيط على المستوى الإستراتيجي والعملياتي والتعبوي.