نجحت أولى عمليات قسطرة القلب بمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف التي أجريت لامرأة أربعينية بعد انتظار دام لأعوام كانت تقدم خلالها الخدمات الصحية والطبية للمريض عن طريق تحويله لأحد مستشفيات منطقة مكة المكرمة، والتي كانت تحول سنويًّا مئات الحالات، حيث بلغ عدد الحالات المحولة لعام 1439 بـ 539 حالة مرضية لمستشفيات داخل وخارج المحافظة من تخصصي الطائف، وعلى مستوى مستشفيات صحة الطائف فقد بلغ العدد إلى ما يزيد عن 802 حالة.

وقال مدير البرنامج الدكتور علي حسن الزهراني أن تدشين وحدة القسطرة القلبية بالمستشفى، والذي تم اعتماد مشروعه من قبل وزارة الصحة بمبلغ 13 مليون ريال، يعد نقلة نوعية لسكان المحافظة لما يمثله المشروع من أهمية في تقديم خدمات تخصصية نوعية.