اختطفت ميليشيا الحوثي الإنقلابية عدد من النساء في العاصمة اليمنية صنعاء عقب قيامهن بالتظاهر احتجاجاً على تدهور العملة الوطنية وغلاء المعيشة التي تسبب فيها الإنقلابيون.

ودانت رابطة أمهات المختطفين بصنعاء في بيان عمليات الاختطاف والإنتهاكات الكبيرة التي تقوم بها الميليشيا المدعومة من إيران, وقالت إن الميليشيا أقدمت على ارتكاب انتهاكات غير مسبوقة في المجتمع اليمني وعمدت إلى اختطاف عدد من المحتجات والزج بهن في مراكز احتجاز دون اعتبار لأي قيم مجتمعية أو أخلاقية أو إنسانية.

وأكدت الرابطة أن استمرار الميليشيا الإنقلابية ارتكابها هذه الانتهاكات الجسيمة الممنهجة في ظل صمت شيوخ القبائل وزعماءها والمنظمات الحقوقية والإنسانية سيظل وصمة عار على جبين الإنسانية.

وطالبت الرابطة ميليشيا الحوثي الإنقلابية بسرعة إطلاق سراح جميع المختطفات دون قيد أو شرط ومحاسبة مرتكبي هذه الإنتهاكات وتقديمهم للعدالة.

ونشرت الميليشيا المئات من عناصرها في شوارع العاصمة صنعاء لمواجه التظاهرات التي دعا إليها نشطاء احتجاجاً على تدهور المعيشة والعملة الوطنية التي تسبب فيها الإنقلابيون الحوثيون.