قال رئيس هيئة النقل العام الرئيس العام المكلف للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية الدكتور رميح بن محمد الرميح إن انطلاق قطار الحرمين السريع يشكل علامة تاريخية وطنية فارقة في صناعة النقل الحديث بالمملكة، معربًا عن فخره وفخر كل منتسب للمشروع بما لمسه من سعادة وبهجة واعتزاز على وجوه جميع المسافرين من مختلف الأعمار.

وأثنى على دور الكفاءات الوطنية الشابة في نجاح المشروع، مُستدلاً على ذلك بأن رحلة اليوم انطلقت من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة بقيادة شاب سعودي مدرّب ومؤهل الكابتن عبدالرحمن الشهري، الأمر الذي يؤكد سعي كل منتم إلى صناعة النقل على تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة - حفظها الله - عبر تحقيق مفهوم الاستدامة ودعم التوطين في صناعة الخطوط الحديدية بما يحقق رؤية المملكة 2030.

وأبان أن انطلاق التشغيل الرسمي جاء بعد تقديم التحالف المشغل للمشروع "تحالف الشعلة" لمتطلبات خطة التشغيل، ليبدأ التشغيل فعليًا من اليوم، بواقع أربعة أيام في الأسبوع "الخميس والجمعة والسبت والأحد"، مشيراً إلى أنه سيتم زيادة عدد الرحلات اليومية بشكل تدريجي ليشمل جميع أيام الأسبوع، لافتاً إلى أن زمن الرحلات سيتناقص تدريجيًا ليصل إلى ساعتين بين مكة والمدينة للرحلات المباشرة، و2:20 دقيقة بين مكة والمدينة في الرحلات التي يتخللها توقف في محطة جدة ومحطة مدينة الملك عبدالله الاقتصادية.