أكد سفير خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا السفير الدكتور أسامة بن محمد الشعيبي أن توقيع اتفاقية إعادة استقدام العمالة المنزلية الإندونيسية إلى المملكة هي إحدى ثمار الزيارة الميمونة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- في مطلع عام 2017، وأضاف الشعيبي: "حملت تلك الزيارة الخير الكثير للشعبين السعودي والإندونيسي من خلال الاتفاقيات المتعددة التي جرى توقيعها، ومنذ ذلك الحين إلى يومنا نلمس الخير الذي نتج عن تلك الزيارة والاتفاقيات التي وقعت خلالها".

وبيَّن إن الاتفاقية سوف تنعش الاقتصاد في البلدين الشقيقين وتفتح أبواب خير للأسر الإندونيسية بأكملها، وكان سفير خادم الحرمين الشريفين في إندونيسيا قد شهد مراسم توقيع اتفاقية إعادة العمالة الإندونيسية بين وزير العمل والشؤون الاجتماعية السعودي أحمد الراجحي ونظيره وزير القوى العاملة والهجرة الإندونيسي محمد حنيف ذاكري بعد ظهر أمس.