أكد نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي يوسف بن عبدالله البنيان، جاهزية (سابك) لتأدية دور رئيس في تعزيز صناعة السيارات التي تعمل بالطاقة الكهربائية، وتطوير مواد أخف وأقوى للطائرات والقطارات والسيارات، وإنتاج الأسمدة المتقدمة التي تزيد كميات المحاصيل من نفس المساحة دون الحاجة إلى التوسع في الرقعة الزراعية. وأشار إلى أن التقنية تسهم في تغيير واقع الاستثمار بشكل كبير، وتضطلع (سابك) بدور رئيس في توجيه الاستثمارات لتقليل المخاطر وتحسين فرص النمو للمستثمرين في المملكة وخارجها». وقال البنيان خلال مشاركته أمس في حلقة نقاشية بعنوان «النمو المطرد» ضمن فعاليات «مبادرة مستقبل الاستثمار 2018»: «نعتز بإظهار التزام (سابك) وإنجازاتها القوية على صعيد شراكاتها الاستراتيجية مع الأطراف ذات العلاقة في جميع أنحاء العالم، وتجاوز توقعات المستثمرين، وتوفير الفرص لقيادة الثورة الصناعية الرابعة».

من جهة أخرى، وقّعت «سابك» مذكرتي تفاهم مع شركتي «شميد الألمانية» و»رواق للتطوير الصناعي» لإنشاء مشروع صناعي بتكلفة 1.6 مليار ريال. وتهدف المذكرتان لإنشاء مصانع حديثة في مدينة الجبيل الصناعية لإنتاج مادة السيليكون المستخدمة لصناعة أشباه الموصلات الكهربائية والإلكترونيات وسبائك خلايا إنتاج الطاقة الشمسية، بالإضافة إلى تصنيع بطاريات الفناديوم لتطبيقات تخزين الطاقة المتجددة.