تنظم الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بجدة الخميس المقبل، ملتقى "دور شبكات التواصل الاجتماعي في دعم عمل منظمة التعاون الإسلامي". ويركز الملتقى على جهود منظمة التعاون الإسلامي ومؤسساتها في المجالات المختلفة كالسياسية والاقتصادية وغيرها، وسبل التعاون بين المنظمة والمؤثرين في شبكات التواصل الاجتماعي، إضافةً إلى تعاطي الناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي مع ظاهرة الإرهاب والتطرف والإسلاموفوبيا.

ويهدف الملتقى إلى تعريف المدونين والمغردين والمؤثرين في وسائل التواصل بجهود وبرامج ونشاطات المنظمة في المجالات السياسية والإنسانية والصحية والبيئية والثقافية والاجتماعية والحوار والتعايش فيما بين الأديان والثقافات والشؤون الإعلامية ومجالات الابتكارات والعلوم والتكنولوجي والاقتصاد، والتصدي لظاهرتي الإسلاموفوبيا والإرهاب.

ويناقش الملتقى الأثر الإيجابي الذي تتلمسه الشعوب المسلمة في الدول الأعضاء والمجموعات المسلمة في الدول غير الأعضاء بالمنظمة.