أعرب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير خارجية الإمارات العربية المتحدة، عن بالغ شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على إقامة معرض " طرق التجارة في الجزيرة العربية - روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور " في متحف اللوفر أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد، في تصريح صحفي، أن فتتاح معرض روائع آثار المملكة في أبو ظبي، يمثل إضافة قوية للحمة العلاقة بين المملكة العربية السعودية دولة الإمارات العربية المتحدة ، خاصة وأن هذا الحدث جاء بالتزامن مع الذكرى الـ 47 لعيد دولة الإمارات.

وقال سمو وزير خارجية دولة الإمارات :" إن المعرض يجسد ويبين لنا مدى ارتباطنا بالتاريخ، مدى ارتباطنا بالزمن، ومدى ارتباطنا بالفن والجمال والإبداع، فاعتقد إن مثل هذه الأحداث تعرفنا بماضينا وتحفز شباب اليوم بمزيد من الإبداع".

ويستضيف متحف اللوفر أبو ظبي هذه الأيام، معرض "طرق التجارة في الجزيرة العربية - روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور"، وهي المحطة الخامسة عشرة للمعرض، وذلك خلال الفترة من 7 نوفمبر وحتى 16 فبراير 2019م، حيث يأتي تنظيم المعرض في متحف اللوفر بإمارة أبو ظبي، ضمن سلسة معارض وأنشطة متبادلة بين البلدين الشقيقين اللذين تربطهما علاقة أخوية وطيدة وقواسم تاريخية مشتركة.