شهرت وزارة التجارة والاستثمار بصاحب منشأة تختص في تجارة الجملة والتجزئة في العطور وأدوات التجميل بمحافظة الأحساء ، إثر ثبوت تورطه في إعداد وتعبئة منتجات مغشوشة بمعمل غير مرخص بهدف تصريفها وبيعها في الأسواق وهو ما يعد غشاً تجارياً وإيهاماً وتضليلاً للمستهلكين بجودتها.

وصدر حكم قضائي من المحكمة الجزائية بالدمام تضمن فرض غرامة مالية قدرها مائتي ألف ريال ومصادرة وإتلاف المنتجات المضبوطة والآلات المستخدمة في التصنيع والتعبئة، والتشهير عبر نشر الحكم في صحيفتين على نفقة المخالف.

وتعود تفاصيل القضية لمباشرة وزارة التجارة والاستثمار بلاغاً عن معمل الواقع بإحدى المزارع بمنطقة المبرز في الأحساء، وبتفتيش المقر تبين أنه غير مرخص، وجرى ضبط كميات كبيرة من العطورات ومستحضرات وأدوات التجميل وعبوات أعدت للتعبئة وملصقات لعلامات تجارية معروفة تحمل تواريخ انتهاء مختلفة، بالإضافة إلى معدات وآلات تستخدم في أعمال التعبئة والتغليف، وبناء عليه تم إغلاق المقر ومصادرة وإتلاف المنتجات المضبوطة وإحالة القضية إلى الجهات المختصة لتطبيق العقوبات النظامية على المخالفين.