بدأت وزارة الصحة تنفيذ حملة توعوية بمرض السكري تحت شعار ''عدّل عاداتك''، وذلك بالتزامن مع فعاليات اليوم العالمي للسكري.

وتهدف الحملة إلى التعريف بأثر العادات غير الصحية والسلوكيات على الإصابة بالسكري وأهمية تعديل العادات غير الصحية في تأخير الإصابة بالنوع الثاني من السكري، وكذلك التوعية بمرض السكري وأثره على تغير الحياة، والتوعية بأثر العادات غير الصحية ودورها في الإصابة بالسكري، وتشجيع أفراد المجتمع على تغير العادات غير الصحية التي تؤدي للإصابة بالسكري، بالإضافة إلى تشجيع المجتمع المحلي على اكتساب سلوكيات وعادات صحية لتأخير الإصابة بالسكري لمن لديهم عامل خطورة للإصابة، وأيضاً التركيز على أثر العادات الصحية ( العادات الغذائية الصحية، إنقاص الوزن، ممارسة الرياضة ) في تأخير احتماليات الإصابة.

وركزت الحملة على العادات السلبية اللازم تغييرها والحلول المقترحة وذلك من خلال رسائل توعوية وتحفيز الأشخاص على ممارسة الرياضة والأكل الصحي وتحفيز المجتمع المحلي في المشاركة بتفعيل الحملة إعلامياً وميدانياً.

وأعدت الوزارة العديد من المنتجات التوعوية بهذا الخصوص سيتم نشرها عبر حسابات الصحة على مواقع التواصل الاجتماعي.

يُذكر أن المملكة تعد من أعلى الدول إصابة بالسكري (النوع الثاني)، والذي يمكن الوقاية منه، كما أنها تعد في المركز الثاني على مستوى الشرق الأوسط والسابع عالميًّا في نسب الإصابة بالسكري، كما يوجد 3 ملايين حالة في مرحلة ما قبل السكري في المملكة يمكن تجنبها بإتباع نمط حياة صحي.