أدت الأمطار الغزيرة التي شهدتها محافظة تربة والسيول المنقولة من أودية بيدة ووراخ وبوا إلى ارتفاع منسوب المياه في سد وادي تربة وسد المحنذ وسد وادي كرى، حيث فاضت تلك السدود بالمياه في حالة لم تشهدها المنطقة منذ ما يقارب 30 عاما.

وقامت الجهات المعنية بفتح العبارات لتخفيض منسوب المياه، ومن المتوقع ان تشهد المنطقة المزيد من الامطار خلال الايام القادمة حسب توقعات خبراء الارصاد الجوية.

وقد تسبب جريان الاودية وارتفاع منسوب المياه في الآبار الى انخفاض اسعار صهاريج المياه وتوفرها بشكل كبير، حيث انخفض سعر الوايت من 70 ريالا إلى 40 ريال بعد ان زادت نسبة المعروض للبيع وانخفض الطلب.

الى ذلك واصلت ادارة الدفاع المدني تحذيراتها للمواطنين عبر رسائلها النصية على أهمية اتخاذ اعلى درجات الحيطة والحذر ومراعاة جوانب السلامة عند هطول الأمطار، ودعت إلى تجنب مجاري السيول وتجمعات المياه.