عرضت شركة هيونداي الكورية مجموعتها الكاملة من سيارات السيدان والدفع الرباعي أمام نخبة من الصحفيين السعوديين المتخصصين بقطاع السيارات، وذلك أثناء فعالية «يوم مع هيونداي» التي أقيمت في مدينة الدمام بالمنطقة الشرقية، في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها الصانعة الكورية التي تعد خامس أكبر شركة مصنعة للسيارات من حيث الحجم في العالم، لتأكيد التزامها الراسخ بالجودة والابتكار على امتداد جميع منتجاتها.

وتم تنظيم الحدث من قبل شركة المجدوعي للسيارات، موزع هيونداي في المنطقة الشرقية، إلى جانب شركتي الوعلان للتجارة، موزع سيارات هيونداي في الرياض والمنطقة الوسطى، وموزع سيارات هيونداي في جدة والمنطقة الغربية، شركة محمد يوسف الناغي للسيارات. وأتاح الحدث الفرصة للصحفيين بإجراء اختبارات القيادة على مجموعة كبيرة من سيارات الشركة في مسار امتد من مدينة الدمام إلى منطقة الأحساء.

وأكد مايك سونغ، رئيس عمليات شركة هيونداي أفريقيا والشرق الأوسط، أن العام 2018 كان عامًا حافلًا بالفعاليات والمنتجات الجديدة لشركة هيونداي في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط، وأشار إلى أن فعالية «يوم مع هيونداي» تشكل منصة فريدة لاستعراض مزايا الجودة التي توفرها الشركة على امتداد جميع فئات منتجاتها من السيارات الصغيرة وصولًا إلى مركبات الدفع الرباعي الكبيرة. وقال: «نود من خلال هذا الحدث تسليط الضوء على مجموعة من منتجاتنا الجديدة التي باتت متوفرة لعملائنا بصالات العرض في المملكة، على رأسها طرازا هيونداي سانتافي، وهيونداي أكسنت الجديدين كليًا، بالإضافة إلى الطراز كونا الذي يشكل إضافة رائعة لمجموعة منتجاتنا من السيارات الرياضية المدمجة متعددة الاستخدامات، وهيونداي توسان التي حصلت على تحديثات مميزة لتلبية تطلعات العملاء. وتحتل هيونداي مكانة مرموقة في سوق السيارات السعودية، إذ تعتبر السيارة الأكثر مبيعًا في المملكة ضمن فئتي السيدان وSUV، كما أنها تحقق مبيعات قوية في فئة سيارات السيدان صغيرة الحجم. وتضمَّنت فعالية «يوم مع هيونداي» كلمة افتتاحية من مايك سونغ وعرضًا خاصًا حول أهم خصائص سيارات الـ SUV الجديدة كليًا والتي وصلت إلى صالات العرض في المنطقة خلال النصف الثاني من العام الجاري. كما تواجد في الحدث ممثلون عن المكتب الإقليمي للشركة للإجابة عن أي استفسارات لممثلي وسائل الإعلام حول أحدث منتجات هيونداي وخططتها المرسومة للمستقبل القريب. وأضاف مايك سونغ: تقدم هيونداي في كل جيل جديد من منتجاتها قفزة نوعية للأمام، وليس ذلك في منتجاتها وحسب إنما في إرساء معايير جديدة يتم تبنيها في السوق بشكل عام. وقال: «توجه العديد من العملاء إلى اقتناء منتجات هيونداي بفضل مزاياها التصميمية وقيمتها المميزة مقارنة بالجودة والكفاءة، كما أننا نجحنا في استقطاب العملاء بفضل ما ندخله من تقنيات فريدة لمنتجاتنا مثل تقنيات مساعدة السائق، ومزايا الأمان لسياراتنا».

ولاقى الجيل الرابع من سانتافي نجاحًا كبيرًا في السوق السعودية، بفضل تصميمه المتميز ورحابة مقصورته وتقنياته المتقدمة، وهي المواصفات التي تجتمع لتشكل مركبة رياضية متفوقة متعددة الاستخدامات من هيونداي، فيها الرفاهية ومزايا الراحة المبتكرة التي من شأنها الارتقاء بمستوى الحياة اليومية لمستخدميها.

وتستعد شركة هيونداي موتور لتعزيز نجاحاتها ودعم مجموعة منتجاتها في المنطقة بطرازات جديدة كليًا خلال العام المقبل 2019، حيث إنه من المقرر أن تطلق هيونداي خلال النصف الثاني من العام المقبل ثلاثة طرازات جديدة تتضمَّن كلًا من جراند سانتافي الجديدة كليًا والجيل الجديد من أيقونتها الشهيرة «سوناتا»، إلى جانب الطراز المدمج متعدد الاستخدامات من فئة CUV.