أطلق موقع AboutHer.com المتخصص في تغطية قصص إنجازات المرأة، قائمة بأسماء أقوى سعوديات في مجال الرياضة من كافة أرجاء المملكة، تضم القائمة 50 اسماً وتحتفل بالشخصيات النسائية السعودية في مجال الرياضة الأكثر استثناءً، قامت بجمعها لجنة من الخبراء في المجال.

وتشمل القائمة نطاقاً واسعاً من النساء السعوديات الرائدات والملهمات ومنهن: نورا المري وهي أول رياضية في رياضة التايكواندو مثلت المملكة في الألعاب الآسيوية 2018 في جاكرتا، وكاريمان أبو الجدايل العداءة التي أصبحت أول امرأة سعودية تنافس في سباق 100 متر في الألعاب الأولمبية عام 2016 في ريو دي جانيرو، في البرازيل؛ ومريم فردوس وهي أول امرأة عربية وثالث امرأة على مستوى العالم التي تغوص في القطب الشمالي.

ويعود الفضل في دمج المرأة السعودية بشكل فاعل في الرياضة إلى ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ودفعه باتجاه تحقيق الأهداف التي حددتها رؤية المملكة 2030، وهي الخطة الطموحة التي تهدف إلى إحداث تحول كبير في المملكة والتي ينطوي جزء منها على إجراء الإصلاحات التي تستهدف تحسين حياة النساء السعوديات.

وفي أعقاب ذلك عملت المملكة على تعيين النساء المؤهلات ذوات الكفاءة في مراكز القيادة في مختلف مناحي الحياة.

ففي العام الماضي، وكجزء من حملة المملكة لمناصرة المزيد من النساء المشاركات في المجال الرياضي وتطوير بيئة رياضية أكثر شمولاً في البلاد، عيّنت المملكة الأميرة ريما بنت بندر لترأس الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية، وأصبحت أول امرأة في السعودية تتولى هذا المنصب. ومنذ ذلك الوقت، بدأت المملكة تشهد نهضة المزيد من النساء الرياضيات في جميع المجالات الرياضية من كرة القدم إلى سباق السيارات والكيك بوكسينغ والغوص.