طرحت أمانة محافظة جدة عبر موقعها الالكتروني وعلى حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر", استبيانا تستطلع فيه آراء ومقترحات السكان حيال تطوير بحيرتي الأربعين والشباب, وذلك ضمن مبادرات وزارة الشؤون البلدية والقروية لتحسين المشهد الحضاري. ويأتي الاستطلاع, الذي يستمر حتى نهاية يوم الأحد القادم على الرابط الإلكتروني https://bit.ly/2QbnbKK كخطوة أولى نحو إشراك المجتمع المدني في تصميم المرافق والحدائق وتحسين الفضاءات العامة، كما يتزامن مع ذلك إجراء الاستبيان ميدانيا في الموقعين المستهدفين ينفذه مجموعة من طلاب جامعة الملك عبد العزيز. ودعت الأمانة السكان والزائرين إلى سرعة المشاركة في الاستطلاع خلال الفترة المحددة, والمبادرة بتقديم أفكارهم ومقترحاتهم التطويرية للبحيرتين لتحويلهما إلى مشاريع على أرض الواقع بما يسهم في معالجة التلوث البصري وتحسين المشهد الحضاري، حيث يقيس الاستبيان عددا من العناصر ذات العلاقة بانطباعات الزائرين تجاه تطوير بحيرة الأربعين من حيث الإيجابيات والسلبيات القائمة والرؤى والتطلعات المستقبلية ودوافع الزيارة وغير ذلك من الآراء التي ستكون أساساً في وضع التصورات والتصاميم النهائية.

يذكر أن أمانة جدة كانت قد استضافت الشهر الماضي ورشة عمل حول تطوير بحيرة الأربعين, نظمتها وزارة الشؤون البلدية والقروية بمشاركة البنك الدولي وجامعة الملك عبد العزيز, وبحضور طلاب وطالبات كلية التصاميم بالجامعة وعدد من مسؤولي ومستشاري الأمانة والجهات المشاركة، واستعرضت خلالها مجموعة من التصاميم والأفكار، وناقشت سبل إشراك المجتمع في تحسين المشهد الحضاري.